تراجع الروبل والحكومة تطمئن بأنه لن يكون هناك قيود على صرف العملات

مال وأعمال

تراجع الروبل والحكومة تطمئن بأنه لن يكون هناك قيود على صرف العملات
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/684281/

تراجع سعر صرف الروبل أمام الدولار واليورو وارتفعت أسعار النفط اليوم الاثنين 14 أبريل/نيسان على خلفية تطور الأحداث في شرقي أوكراني وتزايد قلق المستثمرين من الاضطرابات الجيوسياسية.

تراجع سعر صرف العملة الروسية الروبل مقابل سلة عملات أجنبية في بداية تعاملات الأسبوع اليوم الاثنين 14 أبريل/نيسان على خلفية ارتفاع حدة التوترات في شرق أوكرانيا وقلق المستثمرين من الاضطرابات الجيوسياسية في المنطقة، كما ارتفع سعر النفط (خام القياس الأوروبي مزيج برنت) إلى مستوى 108 دولارات للبرميل.

وارتفع سعر صرف الدولار أمام الروبل بقيمة 36 كوبيكا (الروبل= 100 كوبيك) إلى مستوى 36.01 روبلا للدولار الواحد، كما ارتفع سعر صرف اليورو أمام الروبل بقيمة 36 كوبيكا أيضا إلى 49.84 روبلا لليورو الواحد، وفقا لبيانات بورصة موسكو للأوراق المالية.

وقال خبراء في السوق إن الضغوط على سعر صرف الروبل جاءت نتيجة  لازدياد الوضع سوءا في شرقي أوكرانيا، وإعلان السلطات في كييف نهاية عطلة الأسبوع عن بداية عملية أمنية واسعة النطاق بمشاركة القوات المسلحة الأوكرانية في المناطق الشرقية.

إضافة إلى ذلك أكد محللون في سوق الصرف الروسية أن ضغوطا إضافية على الروبل جاءت بعد إعلان وزارة المالية الروسية يوم الاثنين عن استئنافها شراء عملات أجنبية بقيمة 3.5 مليار روبل لرفد موارد صندوق الاحتياط الفدرالي.

الحكومة الروسية تؤكد أنها لن تفرض أي قيود على صرف العملات في السوق

على صعيد متصل أكد النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي إيغور شوفالوف في مقابلة مع مجلة فوربس أن الحكومة الروسية لن تفرض أي قيود على حجم صرف العملات في روسيا، في رد على سؤال حول نزوح رؤوس الأموال من روسيا.

وقال شوفالوف إن الأموال بقيت في مكانها ولكن كان هناك أقبال من المواطنين على حفظ مدخراتهم بالدولار واليورو، مضيفا أنه: "في حال إقدام المواطنين على حفظ مدخراتهم بعملات أخرى عندما يرون تغيرا في سعر الصرف فليفعلوا ذلك، لما لا"

المصدر: RT + "نوفوستي"

توتير RTarabic