مدفيديف يدعو إلى تطوير الطاقة النووية بشكل أمن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/68343/

ارسل الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في الذكرى الـ 25 لكارثة تشيرنوبل إلى زعماء الدول الكبرى في العالم عرضا يتعلق بتطوير الطاقة النووية بشكل أمن في العالم لتفادي الكوارث المدمرة.

ارسل الرئيس الروسي دميتري مدفيديف إلى زعماء الدول الكبرى في العالم عرضا يتعلق بتطوير الطاقة النووية بشكل أمن.
وقال مدفيديف يوم 26 نيسان/أبريل في كلمة له ألقاها بمناسبة إحياء الذكرى الـ 25 لكارثة تشيرنوبل إنه عرض على زعماء الدول الكبرى والأصدقاء والشركاء في رابطة الدول المستقلة ومن بينها أوكرانيا تأمين تطوير مناسب للطاقة النووية في العالم لتفادي الكوارث المدمرة.
وأشار مدفيديف إلى أنه من الواضح قد حان الوقت للتفكير في تحضير قرارات دولية جديدة، لأنه " لم يقترح  احد مصادر أخرى للطاقة تستبدل الطاقة النووية، وربما الأمر لا يتطلب ذلك".
وأوضح مدفيديف أن العديد من الاجراءات اتخذت منذ وقوع كارثة تشيرنوبل والكثير من الدروس الصعبة مرت، إلا ان كارثة محطة "فوكوشيما ـ1" الكهرذرية في اليابان أثبتت أن الدول مضطرة لبذل جهود إضافية لتصبح الطاقة النووية طاقة سلمية وتعمل على حل تلك القضايا التي ظهرت لأجلها.
واعتبر مدفيديف أنه ينبغي على بلدان العالم أن تتوحد لتحضير قانون جديد يسري مفعوله في فضاء كوكب الأرض.

مدفيديف: روسيا ستواصل تعاونها مع أوكرانيا لإزالة عواقب كارثة تشيرنوبل

أكد الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في لقاء مع نظيره الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش في مقر الأخير في مقاطعة كييف يوم 26 أبريل/نيسان أن روسيا ستواصل تعاونها مع أوكرانيا لإزالة عواقب الكارثة في محطة تشيرنول.

وأشار مدفيديف إلى أن هذا التعاون سيتمثل تحديدا في بناء غطاء ضخم فوق محطة تشيرنول.

من جانبه أعرب يانوكوفيتش عن امتنانه لمدفيديف للمشاركة الروسية النشيطة في مراسم إحياء الذكرى الـ25 لهذه الكارثة، مشيدا بالتعاون الثنائي في مجال إزلة عواقبها.

وأشار إلى أن هذا التعاون يتمثل تحديدا في بناء الغطاء فوق المحطة المنكوبة وتنظيم عمل صندوق تشيرنوبل الخيري.

المصدر: وكالات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)