مدفيديف الى كييف لبحث قضايا امن الطاقة الذرية في الذكرى الـ25 لكارثة تشيرنوبل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/68321/

يتوجه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الى كييف يوم الثلاثاء 26 ابريل/نيسان لبحث قضايا امن الطاقة الذرية مع نظيره الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش، وذلك بالتزامن مع الذكرى الـ25 لكارثة محطة تشيرنوبل الكهرذرية التى وصفها مدفيديف بانها احدى أسوأ الكوارث الصناعية في القرن العشرين.

يتوجه الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الى كييف يوم الثلاثاء 26 ابريل/نيسان لبحث قضايا امن الطاقة الذرية مع نظيره الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش، وذلك بالتزامن مع الذكرى الـ25 لكارثة محطة تشيرنوبل الكهرذرية التى وصفها مدفيديف بانها احدى أسوأ الكوارث الصناعية في القرن العشرين.

وقالت مصادر في الكرملين ان مدفيديف سيتوجه في مستهل زيارته الى محطة تشيرنوبل حيث سيشارك مع نظيره الاوكراني وبطريرك موسكو وسائر روسيا كيريل في فعاليات احياء ذكرى الكارثة. وسيعقد الرئيسان بعد ذلك لقاء عمل في كييف لمناقشة الجهود المبذولة من اجل ازالة آثار كارثة تشيرنوبل بالاضافة الى الاوضاع المتأزمة في اليابان على خلفية كارثة محطة "فوكوشيما - 1" الكهرذرية. كما سيتطرق الرئيسان الى مسائل التعاون الاقتصادي – التجاري بين البلدين.

هذا وكان مدفيديف صرح أثناء استقباله يوم الاثنين في الكرملين المشاركين في إزالة آثار الكارثة بأن التضحيات التي بذلت لاحتوائها جنبت العالم الكثير من الآلام والمصاعب. واضاف ان ملايين البشر تضرروا بالإشعاعات النووية جراء هذه الحادثة، كما نزح مئات الآلاف من أماكن سكنهم. واشار مدفيديف الى ان "آثار هذه الكارثة لا تزال موجودة في أوكرانيا وروسيا والدول الأخرى، ولولا التضحيات والجهود التي بذلها المشاركون في إزالة عواقب الكارثة لكان حجمها أكبر بكثير مما كانت عليه".

المصدر: وكالات

يمكنكم الاطلاع على المزيد من التفاصيل حول كارثة محطة تشيرنوبل

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)