الأسد: مشروع "الإسلام السياسي" سقط وعازمون على مواصلة المصالحات

أخبار العالم العربي

الأسد: مشروع
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/680786/

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد أن مشروع "الإسلام السياسي" قد سقط وذلك خلال لقائه الاثنين 7 أبريل/نيسان بقيادات فروع حزب البعث بمناسبة الذكرى 67 لتأسيس الحزب .

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد أن مشروع "الإسلام السياسي" قد سقط وذلك خلال لقائه الاثنين 7 أبريل/نيسان بقيادات فروع لحزب البعث بمناسبة الذكرى 67 لتأسيس الحزب مؤكدا عزمه على مواصلة عملية المصالحات لوقف سفك الدماء وتدمير البنى التحتية.

وذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا" أن الأسد التقى قيادات فروع حزب البعث العربي الاشتراكي في درعا والسويداء والقنيطرة، وقال "حين نكون أقوياء في الداخل فكل ما هو خارجي يبقى خارجيا"، مؤكدا أن على الحزب العمل على تغيير ظاهرتين في المجتمع هما "التطرف وقلة الوعي".

ونقل التلفزيون السوري عن الأسد لدى استقباله قادة فروع حزب البعث الحاكم، أن "مشروع الإسلام السياسي سقط، ولا يجوز الخلط بين العمل السياسي والعمل الديني".

من جهة أخرى قال الأسد "إننا مستمرون في عملية المصالحات لأن همنا هو وقف سفك الدم ووقف تدمير البنى التحتية مبيناً أن دور الحزب في المصالحات الجارية مهم جدا وأن للحزب دوراً قيادياً فيها ضمن منطقته".

كما لفت الرئيس السوري إلى تزايد الوعي الشعبي لحقيقة ما يجري من عدوان ما ساهم في تعرية أدواته في الداخل والخارج وعودة الكثيرين إلى حضن الوطن.

المصدر: RT + وكالات