"هآرتس" تكشف عن موافقة نتانياهو على مشاركته في حكومة أولمرت بشرط ضرب إيران

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/68035/

كشفت صحيفة "هآرتس" الناطقة بالعبرية يوم الخميس 21 ابريل/ نيسان عن برقية ارسلت من السفارة الامريكية في تل ابيب الى واشنطن، حول الوضع في اسرائيل بعد مرور عام على حرب لبنان الثانية، واشارت الى موافقة رئيس الحكومة الاسرائيلي نتانياهو على الدخول في حكومة "ائتلاف وطني" اذا ما وافق اولمرت على وضع خطة عملية لضرب ايران.

كشفت صحيفة "هآرتس" الناطقة بالعبرية يوم الخميس 21 ابريل/ نيسان عن برقية ارسلت من السفارة الامريكية في تل ابيب الى واشنطن، حول الوضع في اسرائيل بعد مرور عام على حرب لبنان الثانية، واشارت الى موافقة رئيس الحكومة الاسرائيلي نتانياهو على الدخول في حكومة "ائتلاف وطني" اذا ما وافق اولمرت على وضع خطة عملية لضرب ايران.

وبحسب ما ورد على موقع الصحيفة، فقد ابلغ احد المستشارين رئيس الحكومة الاسرائيلية انذاك ايهود اولمرت، بموافقة نتانياهو على الدخول في حكومة اولمرت وتسلم حقيبة الخارجية فيها، اذا ما وافق اولمرت على توجيه ضربة عسكرية لايران وتدمير مشروعها النووي.

واضاف الموقع ان احد مساعدي نتانياهو اكد امام مسؤولين في السفارة الامريكية في تل ابيب  موقف نتانياهو وامكانية انضمام حزب الليكود الى حكومة كاديما التي كان يرأسها ايهود اولمرت.

واشارت البرقية التي ارسلت في 20 يوليو/ تموز عام 2007 وبعد مرور عام على حرب لبنان الثانية، الى احتمال تشكيل  حكومة "ائتلاف وطني" في اسرائيل خاصة ان عمير بيريز رئيس حزب العمل انذاك تنحى عن وزارة الجيش، وقد اكدت البرقية امكانية قيام حكومة "الائتلاف" في حال حدوث تقدم في خطة لضرب ايران عسكريا.

المصدر: وكالة "معا" الاخبارية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية