غزة تناور الحصار ... لتطبع مؤلفات الفتيات

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67961/

من لا يجد لقمة العيش ، لن يفكر في اقتناء كتاب ، هذه هي مأساة غزة التي تحاول أن تناور الفقر والحصار لتطبع بعض الكتب للشباب. ويصبح مستقبل الشباب والفتيات احيانا مرهونا ببعض المؤسسات الثقافية الشبابية التي توفر لهم منبرا ثقافيا وتمويلا متواضعا لطباعة بعض أعمالهم الأدبية.

من لا يجد لقمة العيش ، لن يفكر في اقتناء كتاب ، هذه هي مأساة غزة التي تحاول أن تناور الفقر والحصار لتطبع بعض الكتب للشباب.
الواقع الثقافي في غزة هو واقع مثقل بالكثير من العقبات. ويصبح مستقبل الشباب والفتيات احيانا مرهونا ببعض المؤسسات الثقافية الشبابية التي توفر لهم منبرا ثقافيا وتمويلا متواضعا لطباعة بعض أعمالهم الأدبية.
ومشروع مؤسسة تامر الشبابية لرعاية الإنتاج الأدبي للشباب ، هو من أخرج أربع مسرحيات للفتيات إلى النور
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية