موسكو: يجب أن يؤدي الإصلاح الدستوري في أوكرانيا الى عقد اجتماعي متين

أخبار العالم

موسكو: يجب أن يؤدي الإصلاح الدستوري في أوكرانيا الى عقد اجتماعي متين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/677494/

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن الإصلاح الدستوري في أوكرانيا يجب أن يؤدي الى عقد اجتماعي متين يقبله المجتمع الأوكراني متعدد القوميات برمته.

اعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن الإصلاح الدستوري في أوكرانيا يجب أن يؤدي الى عقد اجتماعي متين يقبله المجتمع الأوكراني متعدد القوميات برمته.

وفي بيان صدر الأربعاء 2 أبريل/نيسان، شددت الوزارة على قدرة النواب الأوكرانيين على إعداد نص دستور جديد يأخذ بعين الاعتبار حاجات ومصالح جميع عناصر المجتمع الأوكراني.

وكان رئيس الوزراء الأوكراني المعين من قبل البرلمان أرسيني ياتسينيوك قد اعتبر أنه من الضروري إقرار نص الدستور الأوكراني الجديد في سبتمبر/أيلول القادم. وأوضح ياتسينيوك أن الدستور الجديد يجب أن يحدد منظومة الإدارة المحلية بوضوح كي تتناسب مع المعايير الأوروبية في هذا المجال.

وأعربت وزارة الخارجية الروسية عن قلقها من إنجاز العمل لإصلاح الدستور وراء أبواب مغلقة، دون تغطية كافية من قبل وسائل الإعلام، ودون مناقشة واسعة بمشاركة خبراء مستقلين ومنظمات المجتمع المدني.

ولفتت موسكو إلى أنه على الرغم من تشكيل لجنة نيابية خاصة بتعديل الدستور منذ نحو شهر، لم يحرز أي تقدم فعلي في هذا الاتجاه حتى الآن.

وقالت الوزارة: "نشك في أن النواب الأوكرانيين أعضاء اللجنة المذكورة، قادرين على إعداد وثيقة تأخذ بعين الاعتبار حاجات ومطالب جميع القطاعات المعنية في المجتمع الأوكراني، دون التعاون جديا مع المجتمع".

واعتبرت الخارجية أن سبب الأزمات السياسية التي تشهدها أوكرانيا منذ سنوات عديدة هو عدم وجود دستور متزن يأخذ مصالح جميع المكونات القومية واللغوية للمجتمع بالحسبان.

وشددت موسكو على أن الجهود الحالية يجب أن ترمي لا إلى إجراء تعديلات تجميلية طفيفة على نص الدستور، بل الى إعداد عقد اجتماعي جديد، يقبله المجتمع الاوكراني متعدد القوميات كأساس متين طويل الأمد لدولة القانون، يضمن حقوقا متساوية لكافة الأقاليم والقوميات.

وحذرت موسكو من أن غياب مثل هذا الأساس، يمنع أوكرانيا من تنفيذ المهمات السياسية الملحة، ومنها التحضير للانتخابات الرئاسية والخروج من الأزمة الاقتصادية العميقة الناجمة عن تهوّر السياسيين والتصرفات غير المسؤولة لسلسلة الحكومات التي لم تكن معنية طوال السنوات الماضية بمصير المواطنين العاديين.

موسكو تدعو كييف الى اتخاذ خطوات حاسمة لنزع سلاح المقاتلين

حثت وزارة الخارجية الروسية كييف على اتخاذ إجراءات حاسمة لنزع سلاح المقاتلين المتشددين، وعدم الاكتفاء بتصريحات "زائفة" حول مكافحة القوى الراديكالية في البلاد.

وقللت الخارجية الروسية من أهمية ما أعلنته السلطات الأوكرانية عن انسحاب مقاتلي حركة "القطاع الأيمن" المتطرفة من مقرهم في كييف بعد محاصرة قبل قوات الأمن لهم ردا على حادث إطلاق نار أصيب فيه 3 أشخاص.

وأوضحت الوزارة أن المقاتلين انتقلوا الى مقرهم الواقع في ضواحي العاصمة، حيث يواصلون استعداداتهم لأعمال متطرفة جديدة.

المصدر: RT + وكالات

فيسبوك 12مليون