الامن الاردني يعتقل 70 شخصا من التيار السلفي بعد أحداث العنف في الزرقاء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67721/

اعلنت السلطات الامنية في الاردن السبت 16 ابريل/نيسان عن اعتقال 70 شخصا من التيار السلفي على خلفية أحداث العنف التي رافقت تظاهرة أمس الجمعة في محافظة الزرقاء، والتي أدت إلى إصابة 91 شخصا بجروح اغلبهم من رجال قوى الأمن.

اعلنت السلطات الامنية في الاردن السبت 16 ابريل/نيسان عن اعتقال 70 شخصا من التيار السلفي على خلفية أحداث العنف التي رافقت تظاهرة أمس الجمعة في محافظة الزرقاء، والتي أدت إلى إصابة 91 شخصا بجروح اغلبهم من رجال قوى الأمن.
وقال مصدر امني مسؤول إن "حملات أمنية واسعة تمت أمس الجمعة في الزرقاء والرصيفة (شمال شرق عمان) أسفرت عن اعتقال 120 شخصا من التيار السلفي أخلي سبيل 50  منهم لعدم ثبوت مشاركتهم في الاشتباكات ، فيما يجري التحقيق مع السبعين الآخرين تمهيدا لإحالتهم إلى القضاء".
من جانبه قال أحد أعضاء التيار السلفي ان "من بين المعتقلين 22 شخصا من قياديي التيار وأبرزهم سعد الحنيطي وعبد الشحادة الطحاوي زعيم التيار السلفي في الأردن وعامر الضمور وعبد الرحمن النقيب".
هذا وكان رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت قد اكد أن "الدلائل والمعطيات تشير إلى أن هذه الفئة الظلامية هي جزء من تنظيم مسلح ومدرب يهدف إلى نسف المسيرة الديمقراطية التعددية، ولن تتهاون الحكومة أبدا في اقتلاعه من جذوره حماية لأمن الوطن، خصوصا وأن ممارسات هذه الفئة سعت إلى إثارة الفتنة والإضرار بالوحدة الوطنية".
وقال البخيت في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا" إن "مشاهد حمل السيوف وإشهار العصي والأدوات الحادة في الشوارع وترهيب الناس، لن تتكرر أبدا، مهما كلف الأمر، كما أنها لن تمر دون حساب".
وأكد على أن "الحكومة لن تتساهل أبدا مع كل من تسول له نفسه التطاول على رجال الأمن المنذورين لحفظ سلامة الناس وكرامتهم".
بدوره وصف مجلس النواب الأردني ما حدث بعد صلاة أمس الجمعة في مدينة الزرقاء بـ"عمل إجرامي ليس له من أغراض سوى إشاعة الفتنة والنيل من أمن الأردن واستقراره".
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية