"دير شبيغل": ردا على أحداث أوكرانيا حلف الناتو ينوي تكثيف التعاون مع مولدافيا وأرمينيا وأذربيجان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/677042/

كشف الموقع الالكتروني لصحيفة "دير شبيغل" الألمانية الثلاثاء 1 أبريل/نيسان، أن حلف شمال الأطلسي ينوي توسيع التعاون مع مولدافيا وأرمينيا وأذربيجان ردا على الأزمة الأوكرانية.

كشف الموقع الالكتروني لصحيفة "دير شبيغل" الألمانية الثلاثاء 1 أبريل/نيسان، أن حلف شمال الأطلسي ينوي توسيع التعاون مع مولدافيا وأرمينيا وأذربيجان ردا على الأزمة الأوكرانية.

وذكرت الصحيفة أنها تلقت نسخة من وثيقة للناتو عنوانها "الإجراءات العملية  لتطوير التعاون" مع الدول الثلاث.

وتتعلق هذه الوثيقة بطرق "دعم الشركاء في هذه المنطقة"، مضيفة أن الهدف قصير المدى لهذا الدعم يكمن في "الحفاظ على الاستقرار بأوروبا الشرقية، نظرا للتطورات الأخيرة".

كما يخطط الناتو، وفق الوثيقة،  للنظر في إمكانية  جعل جيوش الدول الثلاث أكثر تناسبا مع جيوش الدول الأعضاء في الحلف. ولذلك تقترح الوثيقة إجراء تدريبات مشتركة ودورات لتأهيل الكوادر العسكرية من هذه الدول في بلدان الناتو.

وتقترح الوثيقة أيضا جدولا منفصلا لتعزيز الصلات مع كل من الدول الثلاث. وعلى سبيل المثال، يريد الناتو إرسال "ضابط اتصال" الى العاصمة المولدافية كيشينيوف، كما يسعى لتكثيف التعاون مع أذربيجان في مجال أمن الطاقة والانترنت، أما بالنسبة لأرمينيا، فيعتبر الحلف، أن المهمة الأولية تكمن في رفع مستوى تأهيل كوادرها العكسرية.

وأكدت الوثيقة أن الناتو يدعم "وحدة أراضي أرمينيا وأذربيجان ومولدافيا".

واشنطن: موضوع القوات الروسية في القرم مازال على طاولة المفاوضات

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماري هارف أن واشنطن تصر في المرحلة الراهنة على انسحاب القوات الروسية من الحدود مع أوكرانيا، لكنها لا تتخلى أيضا عن بحث موضوع القوات الروسية في القرم.

وجاء تأكيد هارف ردا على تسريبات صحفية حول مضمون اللقاء بين وزيري الخارجية الأمريكي جون كيري والروسي سيرغي لافروف الأحد الماضي في باريس، إذ ذكرت وسائل الإعلام أن كيري لم يتطرق الى موضوع إعادة القرم الى قوام أوكرانيا.

وكانت الحكومة الألمانية قد أعلنت مساء الاثنين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بأنه أمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية المنتشرة في المنطقة المحاذية للحدود مع أوكرانيا.

لكن هارف قالت إن واشنطن لم تتلق من مصادر مستقلة معلومات عن سحب القوات الروسية من المناطق الحدودية.

البيت الأبيض: العقوبات المفروضة على روسيا كافية

كما أكد البيت الأبيض أنه يعتبر العقوبات التي تم فرضها على موسكو بعد انضمام القرم الى قوام روسيا كافية، مضيفا أنه لا يخطط في الوقت الراهن لفرض مزيد من العقوبات.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني إن اتخاذ إجراءات إضافية في هذا الاتجاه ممكن في حال إقدام روسيا على خطوات جديدة تنتهك وحدة أراضي أوكرانيا.

المصدر: RT + وكالات

فيسبوك 12مليون