سفير فلسطين في موسكو: ننوي أن نطلب من الأمم المتحدة الاعتراف بدولة فلسطينية في سبتمبر/أيلول القادم

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67650/

أعلن سفير فلسطين في روسيا فائد مصطفى أن السلطة الوطنية الفلسطينية تنوي أن تتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول القادم بطلب الاعتراف بدولة فلسطين المستقلة. وأفاد أن السلطة الفلسطينية تؤيد مبادرة الجامعة العربية بفرض الحظر الجوي فوق قطاع غزة لحماية أهله.

أعلن سفير فلسطين في روسيا فائد مصطفى في مؤتمر صحفي بموسكو يوم 15 أبريل/نيسان أن السلطة الفلسطينية تنوي أن تتوجه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول القادم بطلب الاعتراف بدولة فلسطين المستقلة في حال لا تحدث هناك أية تغييرات في الملف الفلسطيني.
وأشار السفير إلى أن الفلسطينيين سيطلبون الاعتراف بدولتهم المستقلة في حدود 4 يونيو/حزيران 1967.
وأوضح مصطفى أن هذا الحد الزمني يعود إلى عدد من العوامل، منها انتهاء مدة العام التي حددتها الرباعية الدولية لإنتهاء المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية. كما كان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد وعد أن يحضر في اجتماع الجمعية الأممية العامة المقرر في سبتمبر/أيلول عضو جديد وهو دولة فلسطين المستقلة. وأضاف فائد مصطفى أن مدة السنتين التي حددتها السلطة الفلسطينية لإتمام تنفيذ خطة إنشاء الدولة المستقلة تنتهي في الشهر المذكور أيضا.
وشدد السفير أن قيام الدولة الفلسطينية لن يعني إزالة كل المشاكل في العلاقات الفلسطينية الإسرائيلية بصورة تلقائية.

السلطة الفلسطينية تؤيد مبادرة الجامعة العربية بفرض الحظر الجوي فوق قطاع غزة
كما أعرب فائد مصطفى باسم السلطة الفلسطينية عن التأييد لمبادرة الجامعة العربية بفرض الحظر الجوي فوق قطاع غزة، واصفا إياها بـ"طلب مشروع يهدف إلى حماية سكان القطاع".
وأفاد السفير أن هذه المبادرة لا تزال حتى الآن قيد الدراسة لدى عدد من الدول العربية.
وأشار الدبلوماسي العربي إلى أن هناك أراء مختلفة حول فاعلية فرض الحظر الجوي فوق القطاع، إذ يوجد من يرى أنه لن يضمن أمن أهل غزة بسبب صغر مساحة القطاع، ما يسمح لإسرائيل أن تقصفها بالمدفعية من أراضيها. كما هناك من يرى أن فرض هذا الحظر، وإن لم يكن له معنى أمني، سيكون خطوة مهمة سياسيا.

هذا وقال سفير دولة فلسطين في روسيا  ايضا إن إمكانية عقد اجتماع جديد للرباعية الدولية حول الشرق الأوسط على مستوى وزراء الخارجية قبل أواخر مايو/آيار المقبل قليلة، مشيرا إلى أن الجانب الأمريكي ينتظر نتائج زيارة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إلى واشنطن المقررة في نهاية الشهر القادم.
وأضاف مصطفى: "نعتقد أن الأمريكيين ينتظرون أشياء جديدة قد يعلنها نتانياهو في خطابه المرتقب في الكونغرس الأمريكي خلال هذه الزيارة، ولكن لا توجد عندنا أية أوهام حول موقف نتنياهو ولا نتوقع منه أي اختراق وأي شيء جديد مبدئيا".
المصدر: وكالة الأنباء "انترفاكس" الروسية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية