الصين بصدد شراء صواريخ "إس-400" وروسيا تعول على زيادة التعاون مع أمريكا اللاتينية

أخبار روسيا

الصين بصدد شراء صواريخ صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/676274/

أكد مدير الهيئة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني ألكسندر فومين أن روسيا والصين تجريان مشاورات حول تصدير منظومات "إس-400 تريومف" إلى الصين.

أكد مدير الهيئة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني ألكسندر فومين أن روسيا والصين تجريان مشاورات حول تصدير منظومات "إس-400 تريومف" إلى الصين. وأشار اليوم الاثنين 31 مارس/آذار إلى أن الحديث حول موعد بداية التصدير سابق لأوانه.

بهذه الصورة علق فومين على أنباء ظهرت في بعض وسائل الإعلام الروسية أشارت إلى عام 2016 كموعد محتمل لبداية تصدير منظومات "إس-400 تريومف" إلى الصين. كما أفادت وسائل الإعلام أن روسيا والصين تبحثان في الوقت الراهن تصدير ما يتراوح بين منظومتين و4 منظومات من  "إس-400" إلى هذا البلد.

فومين: روسيا تأمل بزيادة التعاون العسكري التقني مع أمريكا اللاتينية

وقال فومين في أعقاب معرض "FIDAE" الدولي للأسلحة والمعدات الجوية التي اختتم أعماله أمس الأحد 30 مارس/آذار في تشيلي إن لدى روسيا فرص لزيادة تصدير المعدات العسكرية إلى بلدان أمريكا اللاتينية مع الأخذ بعين الاعتبار الاهتمام المتزايد من جانب الشركاء المحتملين بالمعدات الجوية الروسية.

وأضاف فومين أن هيئته أجرت اتصالات ولقاءات عديدة في إطار هذا المعرض مع الشركاء من أوروغواي والأرجنتين والبرازيل وكولومبيا وفنزويلا، معبرا عن اعتقاده بأن المنتجات العسكرية الروسية وفي مقدمتها المروحيات من طراز "مي" و"كام" ومروحيات النقل والمروحيات العسكرية قد تتمتع بشعبية في سائر بلدان المنطقة.

كما أشار فومين إلى اهتمام الشركاء بالطائرات الروسية، مشيرا إلى تمتع طائرات  "ميغ" و"سوخوي" وياك-130" بشعبية كبيرة في هذه المنطقة.

فومين: روسيا ستنفذ التزاماتها بتصدير 30 مروحية إلى أفغانستان رغم الخلافات مع الغرب

وأكد فومين أن روسيا ستنفذ التزاماتها وفق العقد الروسي الأمريكي لتصدير 30 مروحية من طراز "مي-17" للجيش الأفغاني بالرغم من التصريحات الأمريكية حول وقف التعاون العسكري مع روسيا وإمكانية فرض عقوبات على قطاع الدفاع الروسي.

وقال: "نحن لا نرد على أية تهديدات في هذا المجال، ونعتقد أن العقل والإرادة الطيبة لدى الشركاء سيطغيان على الفورةالعاطفية".

فومين: تنزانيا وأوغندا قد تصبحان سوقين جديدين للمعدات العسكرية الروسية

وقال فومين إن روسيا تأمل أن تصبح تنزانيا وأوغندا وغيرها من البلدان الإفريقية أسواق جديدة لبيع المعدات العسكرية الروسية.

وأضاف: "إننا نفقد شيئا ونكسب شيئا. لقد فتحنا أسواقا جديدة كثيرة. فتحنا أوغندا وننوي تطوير التعاون مع تنزانيا وعدد من بلدان المنطقة.

وأشار فومين إلى أن الشركاء الجدد مهتمون بالدرجة الأولى بالمروحيات الروسية لـ "نقل الشحنات ومكافحة التحديات المعاصرة وخاصة الإرهاب والانفصال وتجارة المخدرات والهجرة غير الشرعية والاستخراج غير الشرعي للموارد الطبيعية". وأضاف أن هذه الدول تهتم أيضا بالمقاتلات والأسلحة الخفيفة والدبابات والمدرعات الروسية". وأكد أن المنظمومات الصاروخية من طراز "إس-300" و"أنتي" و"إس-350" تتمتع بطلب كبير أيضا.

المصدر: RT + "إيتار تاس"

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة