سيناتور أمريكي يندد بالاعمال العسكرية التي قامت بها فرنسا في ساحل العاج

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67506/

ندد السيناتور الامريكي جيمس انهوفي يوم الثلاثاء 12 ابريل/نيسان بالاعمال العسكرية التي قامت بها فرنسا والامم المتحدة في ابيدجان بساحل العاج، وطالب بعقد جلسة استماع امام لجنة الشؤون الخارجية الامريكية حول "القصف والمجازر من قبل الامم المتحدة وفرنسا وثوار وتارا" حسب تعبيره.

ندد السيناتور الامريكي جيمس انهوفي يوم الثلاثاء 12 ابريل/نيسان بالاعمال العسكرية التي  قامت بها فرنسا والامم المتحدة في ابيدجان بساحل العاج، وطالب بعقد جلسة استماع امام لجنة الشؤون الخارجية الامريكية حول "القصف والمجازر من قبل الامم المتحدة وفرنسا وثوار وتارا" حسب تعبيره.

وقال انهوفي أن فرنسا تمارس سياسة استعمارية جديدة في ساحل العاج، واضاف "لقد حذرت الامم المتحدة والفرنسيين اربع مرات الاسبوع الماضي بانه سيحصل حمام دم على ايديهم في حال استمروا بدعم متمردي الحسن وتارا". وعرض صورا لاشخاص قتلوا من قبل ثوار الحسن وتارا في دويكويه.

وطالب السناتور الجمهوري  وزارة الخارجية الامريكية  منح لوران غباغبو  لجوءا "في اي مكان لا يتعرض فيه للاغتيال"،  واضاف ان اعمال عنف ارتكبت بحق غباغبو وزوجته خلال اعتقاله.

وصرح انهوفي لوكالة  الانباء الفرنسية انه "يحب الفرنسيين" ولكنهم  اخطأوا تماما في ما يتعلق بسياستهم في افريقيا.

واعلن متحدث باسم الامم المتحدة يوم  الثلاثاء ان الرئيس المخلوع لوران غباغبو لم يعد موجودا في فندق غولف وقد نقل الى مكان سري خارج ابيدجان، مشيرا الى ان قوات الامم المتحدة لحفظ السلام "ساهمت في نقله الى مكان اخر في ساحل العاج حيث هو في مأمن.

هذا وكان رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيون قد اكد أن القوات الفرنسية المرابطة في ساحل العاج، ستغادر المكان بعد استقرار الوضع في ابيدجان وتأمين الأمن للمواطنين الفرنسيين هناك. مؤكدا أن الجنود الفرنسيين لم يشاركوا إلى جانب القوات التابعة للرئيس واتارا في عملية اعتقال لوران غباغبو، مشددا على أن تصرفات الجنود كانت نموذجية، بحسب تعبيره.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك