منظمة العفو الدولية: إعدام 778 شخصا العام الماضي في العالم باستثناء الصين

أخبار العالم

منظمة العفو الدولية: إعدام 778 شخصا العام الماضي في العالم باستثناء الصينمنظمة العفو الدولية: إعدام 778 شخصا العام الماضي في العالم باستثناء الصين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/674750/

أعلنت منظمة العفو الدولية أن عدد الأشخاص الذين أعدموا العام الماضي في العالم باستثناء الصين ارتفع إلى 778 شخصا، مشيرة إلى "زيادة واضحة" في أعداد هذه الحالات في العراق وإيران.

أعلنت منظمة العفو الدولية أن 778 شخصا على الأقل أعدموا العام الماضي في مختلف أنحاء العالم باستثناء الصين، مشيرة إلى "زيادة واضحة" في أعداد هذه الحالات في العراق وإيران.

وقالت أودري غوغهران مديرة الشؤون الدولية في المنظمة إن العدد الإضافي (100 عملية إعدام إضافية بين عامي 2012 و2013) "مقلق جدا"، موضحة أن التقرير لا يتضمن الصين حيث يعدم آلاف الأشخاص سنويا، وحيث الإعدام هو سر دولة.

وتأتي إيران في المرتبة الثانية من التصنيف (ما لا يقل عن 369 عملية إعدام في 2013) يليها العراق (169) ثم الولايات المتحدة (39) والصومال (34).

وذكرت منظمة العفو الدولية يوم الخميس في تقريرها السنوي حول عقوبة الإعدام أنه "بالرغم من التراجع المسجل عام 2013، نلاحظ أنه منذ 20 عاما انخفض عدد الدول التي تنفذ حكم الإعدام". في الوقت الذي كانت فيه 37 دولة تطبقه قبل 20 عاما فإن هذا العدد انخفض إلى 25 في 2004 وإلى 22 العام الماضي.

ومن بين الدول التي لم تنفذ عقوبة الإعدام في العام 2013 هناك خصوصا غامبيا والإمارات العربية المتحدة وباكستان. كما لم ينفذ أي حكم بالإعدام في بيلاروس وهذا يعني أن الإعدام لم ينفذ عام 2013 في أوروبا وفي آسيا الوسطى.

ودعت العفو الدولية "جميع الحكومات التي ما زالت تقتل باسم العدالة أن تتوقف فورا عن تنفيذ حكم الإعدام وحتى إلى إلغائه".

وتضمنت وسائل تنفيذ الإعدام في العالم عام 2013 الكهرباء وقطع الرأس والشنق والحقنة القاتلة. وهناك دول تنفذ حكم الإعدام بالعلن مثل إيران وكوريا الشمالية والسعودية والصومال.

وأشارت المنظمة إلى أن أحكام الإعدام تنفذ أحيانا على جرائم غير القتل مثل السرقة أو تهريب المخدرات أو الزنى أو القذف. كما أن هناك أحكاما تنفذ بسرية تامة حتى بدون إبلاغ العائلة أو المحامين مسبقا بعملية الإعدام.

المصدر: RT + أ ف ب

فيسبوك 12مليون