مقاتلات تايوانية تهبط على اوتوستراد

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67469/

شهدت تايوان يوم 12 ابريل/نيسان مناورات عسكرية انتهت بهبوط المقاتلات الحربية على احد الاوتوسترادات . وقد تحول قسم من الطريق المعبد في جنوب الجزيرة البالغ طوله 27 كيلومترا على مدى ساعات الى مطار عسكري هبطت فيه مقاتلات "ميراج" الفرنسية ومقاتلات " IDF " التايوانية الصنع المزودة بالصواريخ.

شهدت تايوان يوم 12 ابريل/نيسان  مناورات عسكرية انتهت بهبوط المقاتلات الحربية على احد الاوتوسترادات . وقد تحول قسم من الطريق المعبد في جنوب الجزيرة البالغ طوله 27 كيلومترا على مدى ساعات الى مطار عسكري هبطت فيه  مقاتلات "ميراج"  الفرنسية ومقاتلات " IDF " التايوانية الصنع المزودة بالصواريخ. وبحسب المعلومات الواردة من تايبيه فقد اجتمعت حشود من الجمهور لمشاهدة المناورات الغريبة.
ويعتبر استخدام الاوتوستراد بمثابة  مدرج تجربة هامة بالنسبة الى قدرة سلاح الجو التايواني على المناورة، وذلك في حال تدمير الصين  لمطارات الجزيرة الرئيسية في اول لحظات للنزاع المحتمل. وكانت تايوان قد شهدت آخر مرة هبوط الطائرات الحربية على الاوتوستراد عام 2007.
وتشهد الاجزاء المختلفة للجزيرة في هذا الاسبوع مناورات واسعة النطاق  تحمل تسمية "المجد الصيني" وتستغرق 5 ايام. ويشارك في المناورات نحو 2100 ألف عسكري من القوات المسلحة واحتياطي الجيش التايواني. وقد تم تفعيل  كافة الصنوف للقوات المسلحة التايوانية وذلك بهدف  التأكد من جاهزيتها في حال نشوب نزاع مع الصين الكبرى.
واعلن  رئيس ادارة تايوان ما إن دجو انه بالرغم  من تحسن العلاقات مع الصين فان الجزيرة يجب ان تحافظ كما في السابق على قدرتها الدفاعية. وقال:" لكننا لن ندخل ابدا في سباق تسلح مع القارة"، يقصد الصين.
يذكر ان الصين فقدت سيطرتها على تايوان بعد انتهاء الحرب الاهلية عام 1949 . الا انها لا تزال تعتبر الجزيرة مقاطعة تعود لها. وبحسب المعلومات المتوفرة في مخابرات تايوان  فهناك 1600 صاروخ باليستي صيني  موجه  نحو  الجزيرة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)