تقرير دولي: الفلسطينيون جاهزون فنيا لاقامة دولتهم المستقلة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67463/

جاء في تقرير نشر جزء منه منسق الامم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الاوسط روبرت سيري أن الفلسطينيين جاهزون فنيا لاقامة دولتهم المستقلة. وجرت الاشارة في هذه الوثيقة الى ان "امكانيات الحكومة (الفلسطينية) الان كافية للعمل بمستوى دولة في 6 ميادين تساهم الامم المتحدة فيها بشكل ملموس، ".

جاء في تقرير نشر جزء منه منسق الامم المتحدة الخاص بعملية السلام في الشرق الاوسط روبرت سيري أن الفلسطينيين جاهزون فنيا لاقامة دولتهم المستقلة. وجرت الاشارة في هذه  الوثيقة الى ان "امكانيات الحكومة (الفلسطينية) الان كافية للعمل  بمستوى دولة في 6 ميادين تساهم الامم المتحدة فيها بشكل ملموس، ". وخضعت للتدقيق والتفتيش المجالات، مثل ادارة الدولة ومراعاة شرعية وحقوق الانسان وظروف الحياة والتعليم والثقافة والصحة والضمان الاجتماعي والبنية التحتية وتزويد السكان بالمياه .

واشار سيري الى انه حلت الان "فترة مصيرية، لأننا نقترب من سبتمبر/ايلول عام 2011، أي  الموعد  المثبت الذي يجب ان تكون مؤسسات الادارة الوطنية الفلسطينية جاهزة لتشكل كيان دولة". واشار الى ان هذا التاريخ  حدد كموعد لتوصل الفلسطينيين واسرائيل الى "اتفاق طويل الامد حول اقامة دولة فلسطينية تعيش بسلام مع اسرائيل". وبهذا الصدد اكد المنسق الدولي الخاص "الضرورة العاجلة لاستئناف مفاوضات السلام الفلسطينية الاسرائيلية على اساس اقامة دولتين لشعبين، اذا كنا نود توحيد العمل في سبتمبر/ ايلول بشأن بناء (كيان دولة) بقرار سياسي". كما دعا اسرائيل الى "تخفيف اجراءات الاحتلال على ضوء الانجازات الاخيرة للسلطة الوطنية الفلسطينية".

واعرب سيري عن القلق بشأن الوضع في قطاع غزة، معلنا عن وجوب وقف القصف الصاروخي لاراضي اسرائيل، وتحلي الاسرائيلين بضبط النفس باقصى درجة. واشار في غضون ذلك الى ان اسرائيل وافقت وسمحت في الاشهر الاخيرة بتنفيذ عدد من مشاريع المنظمة الدولية في القطاع، معربا عن الامل في استمرار التقدم في هذا المجال. ومع ذلك اكد المنسق الخاص ان استمرار الانقسام بين الفصائل الفلسطينية الرئيسية "يقوض الجهود الرامية الى توفير اسس اقتصادية ومؤسساتية لكيان الدولة في غزة".

وسيعرض هذا التقرير في 13 ابريل/ نيسان الحالي  على اجتماع  بروكسل للجنة العلاقات الخاصة التي تنظم نشاطات الدول المانحة التي تقدم المساعدة للفلسطينيين.                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                               

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية