طهران تحمل اسلام آباد مقتل أحد حراس الحدود الايرانيين على يد مسلحين

أخبار العالم

طهران تحمل اسلام آباد مقتل أحد حراس الحدود الايرانيين على يد مسلحين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/674470/

حملت طهران الحكومة الباكستانية مسؤولية مقتل أحد أفراد حرس الحدود الايرانيين الذي اختطف سابقا مع مجموعة من زملائه على يد ما يعرف بـ"جيش العدل".

حملت طهران الحكومة الباكستانية مسؤولية مقتل أحد أفراد حرس الحدود الايرانيين الذي اختطف سابقا مع مجموعة من زملائه على يد ما يعرف بـ"جيش العدل".

وقالت الناطقة باسم الخارجية الايرانية مرضية أفخم يوم 26 مارس/آذار ان "ايران تطلب من الحكومة الباكستانية القيام باجراء جاد وعاجل لالقاء القبض على الارهابيين وتسليمهم وضمان سلامة حرس الحدود الايرانيين الاخرين وعودتهم الى البلاد".

وأضافت أفخم ان "عدم اتخاذ الاجراءات يضر بالعلاقات الودية والاخوية بين البلدين"، مضيفة ان "ايران اكدت على ضرورة قيام باكستان بما يلزم للحيلولة دون تنقل واستخدام الارهابيين لأراضيها".

وأعربت أفخم عن اسفها لازدياد حوادث "استخدام الجماعات الارهابية للاراضي الباكستانية والاعتداء على المصالح والمواطنين الايرانيين خلال الاشهر الاخيرة"، مبدية استعداد طهران لأي تعاون مع اسلام آباد لتوفير امن المناطق الحدودية ومكافحة الارهاب.

وكانت جماعة (جيش العدل) التي اختطفت في السادس من شهر فبراير/شباط الماضي 5 من حرس الحدود الايرانيين في منطقة جكيغور الحدودية بجنوب محافظة سيستان وبلوشستان قد اعلنت مؤخرا مقتل احد المختطفين لديها يدعى جمشيد دانايي.

من جانبها دانت اسلام آباد حادث مقتل الجندي الايراني. وقالت الخارجية الباكستانية في بيان "ندين هذا العمل الارهابي"، مؤكدة أن السلطات الباكستانية قدمت كل الدعم الممكن لعملية تعقب أماكن وجود أفراد حرس الحدود المختطفين.

وشددت الخارجية الباكستانية على ان معلوماتها وتحرياتها لم تدل على أي دخول او تواجد للمجموعة المسلحة والأفراد المختطفين على أراضيها.

 

المصدر: RT+وكالات