مدفيديف: غاغارين روسي وهذا مدعاة للفخر

الفضاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67431/

عبر الرئيس الروسي دميتري مدفيديف عن اعتزازه بان اول من زارالفضاء الكوني هو مواطن روسي الجنسية مثله. واعتبر ان البشرية لن تتخلى ابدا عن امنية القيام برحلات فضائية الى الكواكب الاخرى. جاء ذلك على لسان مدفيديف في تصريح ادلى به يوم 12 ابريل/نيسان للتلفزيون الصيني عشية زيارته لهذا البلد.

عبر الرئيس الروسي دميتري مدفيديف عن اعتزازه بان اول من زارالفضاء الكوني هو مواطن روسي الجنسية مثله. واعتبر ان البشرية لن تتخلى ابدا عن  امنية القيام برحلات فضائية الى الكواكب الاخرى. جاء ذلك على لسان مدفيديف في تصريح ادلى به يوم 12 ابريل/نيسان  للتلفزيون الصيني عشية  زيارته لهذا البلد.

ووصف مدفيديف الرحلة الفضائية التي قام بها يوري غاغارين منذ 50 سنة بانها  انجاز بارز لعلم الفضاء السوفيتي واضاف قائلا:"  بعد هذه البعثة الفضائية الاولى انقسم ما شهد العالم من الاحداث الى ما سبق تحليق الانسان الى الفضاء وما اعقبه او بالاحرى العصر الفضائي. واوضح مدفيديف قائلا:" بالرغم على ان العالم حقق منذ ذلك الحين المزيد من الانجازات في مجال الفضاء فان اهمية ذاك الحدث التاريخي تبقى بمثابة خطوة محورية هامة  نحو تطوير العقبرية الانسان".
 واعترف مدفيدسيف قائلا:" اعتز بان بلادي هي التي اتخذت هذه الخطوة" واضاف ان دولا اخرى الى جانب روسيا تحتفل اليوم بالذكرى اليوبيلية الخمسين  لرحلة غاغارين الفضائية. المزيد من التفاصيل عن سيرة حياة يوري غاغارين على موقعنا.
وبحسب قول رئيس روسيا فان غزاة الفضاء كانت لديهم اولا تصورات مثالية ازاء الابحاث الفضائية. فيما صارت التجارب والابحاث الفضائية التي تجرى حاليا اكثر براغماتية. ومضى قائلا:"  نحاول القيام بالتجارب اعتمادا على  التكنولوجيات الفضائية الجديدة. لكن الحلم بغزو كواكب ونجوم اخرى لا يزال قائما. ولا اعرف متى سيحدث ذلك. لكني افكر ان البشرية ستطمح دوما الى الجمع بين هاذين الموقفين المثالي والبراغماتي مما يمكن الا يجلب لنا حصيلة علمية ممتعة فحسب بل وامورا عملية دقيقة.
ويعتبر مدفيديف اول رئيس للدولة الروسية الذي ولد بعد  تدشين عصر الرحلات الفضائية المأهولة. لكنه يمثل الجيل الذي كان اطفاله يحلمون بان يصبحوا رواد الفضاء. وبالرغم على انه لم يصبح طيارا فضائيا فانه  بلغ الارتفاع الفضائي على صعيد آخر.
وقد اصدر الرئيس الروسي مرسوما باعلان عام 2011 عاما للفضاء في روسيا، وذلك احياءً للذكرى اليوبيلية لرحلة غاغارين الاسطورية. وبحسب تقييم الرئيس الروسي فان علم الفضاء له مستقبل لا حدود له شأنه شأن المعمورة باسرها.

المزيد من التفاصيل عن انجازات الاتحاد السوفيتي وروسيا في مجال الفضاء على موقعنا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم