إبعاد 3 عناصر مخابرات أمريكية عن العمل بسبب تناولهم الكحول أثناء تحضير زيارة أوباما

أخبار العالم

إبعاد 3 عناصر مخابرات أمريكية عن العمل بسبب تناولهم الكحول أثناء تحضير زيارة أوباما
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/674110/

أكد جهاز الخدمة السرية الأمريكي إبعاد 3 من عملائه عن أداء مهام وظيفتهم وإجراء التحقيق معهم لأسباب تأديبية،وذلك بعد تناولهم مشروبات كحولية عشية بدء زيارة الرئيس باراك أوباما لهولندا

أكد جهاز الخدمة السرية الأمريكي إبعاد 3 من عملائه عن أداء مهام وظيفتهم وإجراء التحقيق معهم "لأسباب تأديبية"، وذلك بعد تناولهم مشروبات كحولية عشية بدء زيارة الرئيس باراك أوباما لهولندا الاثنين 24 مارس/آذار.

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" عن مصادر مطلعة على القضية أن 3 من عملاء فريق الجهاز المكلف بحراسة الرئيس الأمريكي ، خرجوا مساء الأحد الماضي من فندقهم في أمستردام حيث شاركوا في التحضيرات لزيارة أوباما، وقضوا الليلة في تناول مشروبات كحولية، حتى فقد أحدهم وعيه في رواق الفندق.

وبعد العثور على العميل السكران في رواق الفندق، اتصل موظفوه بالسفارة الأمريكية بهولندا، التي بدورها أبلغت قيادة الخدمة السرية وعلى رأسها مديرة الجهاز جوليا بيرسون.

وأكد المتحدث باسم الجهاز إيد دونوفان إرجاع العملاء الثلاثة الى الولايات المتحدة وإبعادهم عن مهماتهم، طالما يستمر التحقيق في الحادث.

وأوضحت صحيفة "واشنطن بوست" أن تصرف العملاء يعتبر انتهاكا للأحكام التي يتبناها جهاز الخدمة السرية بعد فضيحة تورط فيها 11 من عملاء الجهاز في أبريل/نشيان عام 2012، عندما كانوا موجودين في كارتاجينا بكولومبيا في إطار التحضيرات لزيارة الرئيس أوباما للمشاركة في قمة اقتصادية. واتهم العملاء آنذاك بشرب الخمر بطريقة جنونية وبدعوتهم لمومسات الى فندقهم.

وتحظر الأحكام الحالية للجهاز، العاملين فيه من تناول مشروبات كحولية أثناء العمل وفي فترة أقصاها 10 ساعات قبيل بدء المهمة.

لكن السيناتور الأمريكي رونالد جونسون قال في نوفمبر/تشرين الثاني أن عملاء وقيادة الجهاز تورطوا في العديد من الفضائح في 17 دولة عبر العالم على الأقل، على الرغم من تشديد القواعد المتعلقة بسلوكهم.

المصدر: RT + "واشنطن بوست"