مدير الشركة الروسية لانتاج المروحيات: بدأنا بشكل نشيط دخول أسواق البلدان الافريقية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67384/

اكد المدير العام لشركة "مروحيات روسيا" دميتري بتروف في حديثه لقناة "روسيا اليوم" ان شركته تحقق نمو انتاج بحوالي 30% سنويا على مدار السنوات الثلاث الاخيرة.

تحقق شركة "روس فيرتولوتي" (مروحيات روسيا) نمو انتاج بحوالي 30% سنويا على مدار السنوات الثلاث الأخيرة . كما تسعى الشركة لفتح أسواق جديدة لمنتجاتها.
وقد ادلى المدير العام لشركة "مروحيات روسيا" دميتري بيتروف بحديث لقناة "روسيا اليوم".

أهلا بك سيد دميتري، شكرا لانضمامكم إلينا. حدثنا عن برنامج تحديث الشركة القابضة "روس فيرتولوتي" لصناعة المِروحيات.

جواب - نعتقد أن مشروع تحديث هذه الشركة يشكل المهمة الرئيسية التي ستقوم شركتنا بتنفيذها في السنوات المقبلة. وقد بدأنا تحديثها منذ عام 2009،وهو يشمل عدة برامج في مصانعنا.
وسنكمل انجاز احد هذه البرامج في السنة الحالية - وهو ترتيب انتاج ميكانيكي حديث على قاعدة مصنع المروحيات في مدينة قازان. كما بدأنا في العام الماضي تنفيذ برنامج مهم، وهو برنامج ترتيب الانتاج لصب المعادن تحت ضغط منخفض وهو يعتمد على المعايير الجديدة في قطاع صب المعادن ، وسينفذ ذلك في شركة لصناعة المروحيات في مدينة أرسينييفسك، ونتوقع انجاز هذا البرنامج في العام الحالي. كما ندرس انشاء عدد من مراكز التأهيل التكنولوجي في الوقت القريب، التي ستشمل صب المعادن وانتاج ريشات المروحيات وغيرها.

ما هو الوضع المالي لشركتكم؟ وهل حققت الشركة نموا في الانتاج؟
جواب - تظهر شركة "روس فيرتولوتي" ارتفاعا متواصلا للنتائج المالية وذلك منذ تأسيسها في عام 2007، وهذه النتائج الايجابية تشمل الايرادات والأرباح وحجم الانتاج. وحققت الشركة منذ عام 2007 وحتى عام 2010  نمو انتاج بأكثر من الضعفين، إذ بلغت معدلات نمو الانتاج سنويا حوالي 30%. وأتوقع أننا سنواصل تحقيق النمو بنفس الوتائر في المستقبل.

والسؤال الأخير، هل تخطط شركتكم لدخول اسواق جديدة؟

جواب - نعم! وبدأنا العام الماضي بشكل نشيط دخول أسواق أمريكا اللاتينية وأسواق البلدان الافريقية. وتم توريد أول دُفعة من المروحيات الحربية من طراز "مي 35  بي"  إلى أسواق أمريكا اللاتينية وذلك عبر مؤسسة "روس أبورون اكسبورت" لتصدير الأسلحة الروسية. ونعتزم انجاز برنامج تسليم هذه المروحيات في السنة الحالية.
وإضافة إلى ذلك وقعنا عدة اتفاقيات مع دول أمريكا اللاتينية في مجال المروحيات المدنية، بما في ذلك اتفاقيات مع شركات الطاقة الكبرى مثل شركة "بيترو براز" البرازيلية.
ونتوقع ان نشهد انفتاح هذه الاسواق أكثر وأكثر أمام منتجاتنا ، ونلاحظ وجود طلب على مروحياتنا هناك. ونرى آفاقا معينة في هذه الدول. من ناحية اخرى بدأنا بيع منتجاتنا في أسواق أمريكا الشمالية. وهذه الاسواق كانت تعتبر من قبل غير اعتيادية بالنسبة لنا، حيث أظهرت مروحيات  "كا 32-11 بي سي" نتائج ايجابية. ولذا نرى آفاقا واعدة في دول أمريكا الشمالية بالنسبة لمروحيات "كاموف" . وتم هذه السنة عرض المروحية الخفيفة "مي 34 إس 1" في الولايات المتحدة وهي مروحية رياضية وأظهرت نتائج جيدة هناك ، ونتوقع ابرام صفقات لبيع هذه المروحيات.                  

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم