الأسد يعلن أن سورية ماضية في طريق الإصلاح الشامل وسقوط ضحايا في بانياس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67337/

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد أن دمشق ماضية في طريق الإصلاح الشامل وهي منفتحة على الاستفادة من خبرات الدول الأوروبية وتجاربها. وميدانيا نقلت مصادر إعلامية عن شهود عيان قولهم إن 3 أشخاص قتلوا وأصيب 12 آخرون برصاص قوات الأمن في مدينة بانياس. كما أشارت تقارير إعلامية إلى أن دبابات دخلت المدينة. وفي الوقت ذاته أفاد التلفزيون السوري بمقتل ضابط وإصابة آخر بجروح في كمين مسلح بمنطقة بانياس.

أعلن الرئيس السوري بشار الأسد أن دمشق ماضية في طريق الإصلاح الشامل وهي منفتحة على الاستفادة من خبرات الدول الأوروبية وتجاربها.

ونقلت وكالة الأنباء السورية أن تأكيد الرئيس الأسد جاء خلال اجتماعه يوم الأحد 10 أبريل / نيسان مع وزير خارجية بلغاريا نيكولاي ملادينوف بحضور وليد المعلم وزير الخارجية السوري في حكومة تسيير الأعمال وبثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في قصر الرئاسة السوري.

الجيش يحاول فرض السيطرة في مناطق مضطربة

وميدانيا نقلت مصادر إعلامية عن شهود عيان قولهم إن 3 أشخاص قتلوا وأصيب 12 آخرون برصاص قوات الأمن في مدينة بانياس.

من جهتها نقلت وكالة "رويترز" عن شهود عيان في وقت سابق أن 5 أشخاص جرحوا في بانياس إثر إطلاق ما يعرف بالـ "الشبيحة" النار من سيارات مسرعة باتجاه مجموعة من الأشخاص كانوا يحرسون مسجد أبو بكر الصديق خلال صلاة الفجر. هذا وقد أفاد نشطاء حقوقيون أنه قد قطعت وسائل الاتصالات في مدينتي بانياس ودرعا.

من جهة أخرى ذكرت قناة "الجزيرة" أن دبابات دخلت مدينة بانياس، كما أشارت تقارير إعلامية إلى أن سيارات عسكرية طوقت ضواحي حمص.

وفي الوقت ذاته أفاد التلفزيون السوري بمقتل ضابط وإصابة آخر بجروح في كمين مسلح بمنطقة بانياس.

كما بث التلفزيون السوري للمرة الأولى صورا لرجال شرطة قتلوا في درعا وقالت الفضائية السورية إن تلك الصور للشهداء الذين سقطوا برصاص "موتورين" فى درعا حيث ظهرت جثث الضحايا فى صورة بشعة اتضحت عليها الطلقات النارية فى مناطق مختلفة ومباشرة فى الجسد وكانت معظمها فى الرأس والصدر والعنق حيث بدت عليها آثار عمليات جراحية فى الصدر والبطن.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية