افغانستان تتهم المخابرات الباكستانية بتدبير الهجوم على فندق "سيرينا" بكابل وباكستان تنفي

أخبار العالم

افغانستان تتهم المخابرات الباكستانية بتدبير الهجوم على فندق
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/673270/

اتهمت أفغانستان المخابرات الباكستانية بتدبير الهجوم الذي قام به مسلحون في 20 مارس/آذار على فندق "سيرينا" في كابول فيما تنفي باكستان كافة الاتهامات.

اتهمت أفغانستان المخابرات الباكستانية بتدبير الهجوم الذي قام به مسلحون في 20 مارس/آذار على فندق "سيرينا" في كابول وقد قتل في الهجوم 9 أشخاص من بينهم أجانب رميا بالرصاص.

وكان وسط القتلى ثلاثة أطفال أعمارهم بين الثانية والخامسة.

وجاء في بيان لهيئة الأمن الافغانية اليوم الثلاثاء ان التحقيقات "تكشف عن ضلوع أجهزة المخابرات الباكستانية في التخطيط للهجوم البشع".

ورفضت وزارة الخارجية الباكستانية تحميل باكستان أي مسؤولية عن المسلحين الذين تمكنوا من تهريب مسدسات عبر الطوق الامني المشدد حول الفندق.

ووصفت وزارة الخارجية الباكستانية اتهام كابل لإسلام أباد بالضلوع في الهجوم بأنه يدعو للقلق وقالت "نحن نرفض هذا التعريض بنا. وهذا الميل إلى المسارعة باتهام باكستان بصورة تلقائية غير مجد وينبغي الكف عنه."

ويسود التوتر بين البلدين منذ أمد بعيد حيث تتهم أفغانستان باكستان بإيواء مقاتلي طالبان ومساعدتهم في شن هجمات داخل الأراضي الأفغانية.

المصدر: RT + رويترز

فيسبوك 12مليون