استئناف عمليات البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة في جنوب المحيط الهندي

أخبار العالم

استئناف عمليات البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة في جنوب المحيط الهندي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/671542/

استؤنفت الجهود الدولية للبحث عن الطائرة الماليزية المفقودة التي كانت تقل على متنها 239 شخصا إذ تتركز عمليات البحث الجمعة 21 مارس/آذار، في منطقة بالمحيط الهندي.

استؤنفت الجهود الدولية للبحث عن الطائرة الماليزية المفقودة التي كانت تقل على متنها 239 شخصا إذ تتركز عمليات البحث الجمعة 21 مارس/آذار، في منطقة بالمحيط الهندي تبعد بنحو 3 آلاف كيلومتر عن سواحل أستراليا.

وتشارك في العملية 5 طائرات عسكرية ومدنية، وذلك في محاولة لإيجاد حطام قد يعود للطائرة التي اختفت 8 مارس/آذار الماضي، عندما كانت تقوم برحلة من كوالالمبور إلى بكين.

واعلن رئيس الوزراء الأسترالي توني أبوت أن صورا التقطتها أقمار اصطناعية أظهرت جسمين قد يكونان مرتبطين بالطائرة الماليزية، وذلك على بعد نحو 2500 كيلومتر من مدينة بيرث الأسترالية.

ويأمل الخبراء في تحسن الأحوال الجوية في المنطقة التي تشملها عمليات البحث، بعد أن عرقلت رياح عاتية وأمواج عالية المهمة يوم الخميس.

وذكرت وكالة الأمن البحري الأسترالية أن 4 طائرات عسكرية، منها 3 طائرات أسترالية تفتش منطقة تبلغ مساحتها نحو 23 ألف كيلومتر مربع، مضيفة ان كل طائرة تقدر على المشاركة في عمليات البحث لساعتين على التوالي، نظرا للمسافة التي تفصل بين المنطقة وسواحل أستراليا.

وكانت السفينة التجارية النروجية "سان بطرسبورغ" قد وصلت الى المنطقة المحددة الخميس، كما ستنضم إليها قريبا سفينة تجارية أخرى وسفينة عسكرية أسترالية.

كما أعلنت ماليزيا نيتها إرسال 6 سفن و3 مروحيات الى جنوب المحيط الهندي.

وكان المحققون الماليزيون قد استنتجوا أن اختفاء الطائرة يوم 8 مارس/آذار، نتج عن وقف عمل منظومة الاتصالات على متنها عمدا. ويشتبه المحققون بأن تكون الطائرة غيرت مسارها بعد ذلك وواصلت تحليقها لعدة ساعات بعد فقدان الاتصال بها، الأمر الذي دفع بالسلطات الى توسيع رقعة عمليات البحث لتصل الى أستراليا وكازاخستان.

وأعلنت الحكومة الماليزية أن عمليات البحث تستمر في كلا الاتجاهين المحتملين اللذين تم تحديدهما، وهما يمتدان الى الشمال والجنوب من مكان اختفاء الطائرة، مضيفة أن 18 سفينة و29 طائرة و6 مروحيات تشارك في العمليات.

هذا واتصل الرئيس الصيني شي جينغ بينغ ليلة الخميس على الجمعة برئيس الوزراء الأسترالي، ودعاه الى تنشيط عمليات البحث. يذكر أن 154 مواطنا صينيا كانوا على متن الطائرة المفقودة.

السلطات الأسترالية: الأجسام التي رصدتها الأقمار الاصطناعية ربما لم تعد عائمة

أشار وارن تراس نائب رئيس الوزراء الأسترالي إلى أن الأجسام التي سبق أن رصدتها أقمار اصطناعية على سطح الماء جنوب المحيط الهندي، ربما لم تعد عائمة.

وكانت وكالة الأمن البحري الأسترالية قد نشرت على صفحتها الرسمية في موقع "تويتر" صورا لجسمين تم رصدهما. وأوضحت أن الجسمين كبيران نسبيا، إذ يبلغ طول أكبرهما 24 مترا. والتقطت الصور يوم 16 مارس/آذار الجاري.

المصدر: RT + وكالات