غيتس من بغداد يذكر بمتابعة الحرب على الإرهاب

أخبار العالم العربي

AFP PHOTO/POOL/CHIP SOMODEVILLAAFP PHOTO/POOL/CHIP SOMODEVILLA
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/67145/

قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس إن الاجهزة الأمنية في أنحاء الشرق الاوسط تشتتت عن حربها ضد الاسلاميين المتشددين وانشغلت في مواجهة الاضطرابات، مؤكدا أن واشنطن ستدعم حلفاءها في محاربة هذا التهديد.

قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس يوم 7 أبريل/نيسان إن الاجهزة الأمنية في أنحاء الشرق الاوسط تشتتت عن حربها ضد الاسلاميين المتشددين وانشغلت في مواجهة الاضطرابات، مؤكدا أن واشنطن ستدعم حلفاءها في محاربة هذا التهديد.
ونقلت وكالة رويترز عن غيتس قوله خلال زيارة يقوم بها إلى بغداد إن "الأجهزة الامنية الداخلية للعديد من دول الشرق الأوسط التفتت إلى مشكلاتها الداخلية بدلا من المهمة الاوسع لمحاربة الارهاب".
وأضاف غيتس ان الاضطراب في اليمن "خفف بالفعل من الضغط" على جناح تنظيم "القاعدة" مشيرا إلى أن المتشددين ومن بينهم ايران يحاولون استغلال هذه الفترة، ناصحا أن تبقى "العيون مفتوحة" والعمل عن قرب شديد مع الشركاء في المنطقة
وأوضح المسؤول الامريكي أن هناك الكثير من الشركاء المهمين في المنطقة في مهمة مكافحة الارهاب، مضيفا ان الانتفاضات في انحاء الشرق الاوسط لم يكن لها تأثير كبير على الغالبية الشيعية في العراق حيث تراجع العنف بشكل واضح لكن المتمردين الاسلاميين ما زالوا في حالة نشاط.
وتابع وزير الدفاع غيتس قوله إن تطور الاوضاع في العراق، رغم عدم اكتماله، يعتبر مثالا للمنطقة وسط الاضطرابات التي تعانيها، مؤكدا ان ما تم انجازه في البلاد بفضل تضحيات ضخمة من جانب العراقيين والجنود الاميركيين ومن جانب الشعب الاميركي يعتبر امرا مدهشا.
وقال مصدر حكومي مطلع في تصريح لقناة "السومرية" أن غيتس سيلتقي كلا من رئيس الجمهورية العراقي جلال طالباني ورئيس الحكومة نوري المالكي ونائبه صالح المطلك، فضلا عن المسؤولين الاكراد.
واستهل غيتس اجتماعاته مع قائد القوات الاميركية في العراق الجنرال لويد اوستن والسفيرالاميركي في بغداد جيمس جيفري، كما تفقد قاعدة ليبرتي العسكرية.
ووفقا لمصدر مسؤول في وزارة الدفاع الاميركية، فان عدد الجنود الاميركيين سيبدأ بالانخفاض مع نهاية الصيف المقبل. وقال المصدر الذي رفض كشف اسمه ان خطة الجنرال اوستن تقضي بالاحتفاظ بوجود عسكري اميركي قوي مع القوات العراقية، اطول فترة ممكنة.
وكان غيتس وصل إلى بغداد مساء الاربعاء قادما من المملكة العربية السعودية حيث اجرى مباحثات مع الملك عبد الله بن عبد العزيز.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية