محققون اسكتلنديون سيستمعون قريبا لافادة موسى كوسا حول قضية لوكربي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66940/

أعلن متحدث باسم الحكومة الاسكتلندية يوم الثلاثاء 5 أبريل/نيسان أن محققين اسكتلنديين سيستمعون "في الايام المقبلة" لافادة وزير الخارجية الليبي المنشق موسى كوسا حول تورطه في قضية تفجير طائرة أمريكية فوق لوكربي في اسكتلندا الذي خلف 270 قتيلا في عام 1988.

أعلن متحدث باسم الحكومة الاسكتلندية يوم الثلاثاء 5 أبريل/نيسان أن محققين اسكتلنديين سيستمعون "في الايام المقبلة" لافادة وزير الخارجية الليبي المنشق موسى كوسا حول تورطه في قضية تفجير طائرة أمريكية فوق لوكربي في اسكتلندا الذي خلف 270 قتيلا في عام 1988.
وقال المتحدث ان المحققين الاسكتلنديين عقدوا يوم الاثنين اجتماعا مع مسؤولين في وزارة الخارجية البريطانية في لندن، وصفوه بالإيجابي. وطلب المحققون إذنا بمقابلة كوسا الذي وصل الى لندن الاربعاء الماضي، بعد ان انشق على نظام العقيد القذافي بليبيا وتم اتخاذ اجراءات بهدف ترتيب لقاء مع كوسا في اول فرصة تسنح في الايام المقبلة.
ويشتبه في ان كوسا متورط في تفجير الطائرة التابعة لشركة "بان-ام" الامريكية فوق قرية لوكربي الاسكتلندية ما اسفر عن مقتل 270 شخصا، بينهم العديد من الامريكيين.
والشخص الوحيد الذي أدين في هذه القضية هو الليبي عبد الباسط المقرحي الذي اخلى القضاء الاسكتلندي سبيله في اغسطس/آب 2009 لاسباب انسانية بعدما اكد اطباء انه مصاب بسرطان البروستات ولا امل له بالعيش اكثر من 3 اشهر. ولكنه لا يزال على قيد الحياة بعد 18 شهرا على عودته الى ليبيا حيث استقبل استقبال الابطال.
وكانت الولايات المتحدة قد رفعت الاثنين العقوبات الاقتصادية التي فرضتها على كوسا، معربة عن املها في ان يكون هذا دافعا لمسؤولين آخرين في نظام طرابلس على ان يحذوا حذوه ويقوموا ب"الخيار الصحيح".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية