موسكو تصف تقييم الأمم المتحدة لوضع حقوق الإنسان في أوكرانيا بأنه سياسة مقاييس مزدوجة

أخبار العالم

موسكو تصف تقييم الأمم المتحدة لوضع حقوق الإنسان في أوكرانيا بأنه سياسة مقاييس مزدوجة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/669175/

وصفت وزارة الخارجية الروسية تقييم الأمم المتحدة لوضع حقوق الإنسان في أوكرانيا بأنه سياسة مقاييس مزدوجة.

وصفت وزارة الخارجية الروسية تأكيدات إيفان شيمونوفيتش مساعد الأمين العام للأمم المتحدة حول الصحفيين والنشطاء الذين تعرضوا للتفتيش في أوكرانيا وإخفاء الوقائع حول المتطرفين بالمعايير المزدوجة.

وجاء في تعليق للوزارة نشر على موقعها في الإنترنت أن "تصريحات إيفان شيمونوفيتش حول "نشطاء وصحفيين ما" تعرضوا حسب قوله للتفتيش من قبل "أشخاص يرتدون الزي العسكري" وصمته في الوقت نفسه عن المكافآت التي يحددها المتطرفون مقابل رؤوس الصحفيين، وعن قطع السلطات الأوكرانية الجديدة بث القنوات الأجنبية وحظر دخول الصحفيين الأجانب ومحاولات التشويش على إرسال الأقمار الاصطناعية، كل هذا لا يمكن وصفه إلا بالمعايير المزدوجة.

وأشارت الخارجية الروسية الى ضرورة الإدانة الواضحة لانتشار الشعارات النازية الجديدة وتحويل المجرمين النازيين إلى أبطال ولدعوات معاقبة الروس الأوكرانيين والروس بشكل عام. و"بدلا من ذلك انتقد موظف إدارة المفوض الأعلى للأمم المتحدة لحقوق الإنسان بشكل لطيف لـ "التحريض على الكراهية  من قبل مجموعة صغيرة من الساسة".

وأعلنت الخارجية الروسية أن شيمونوفيتش انتهك بتصريحه هذا المبادئ التي يجب أن يتمسك بها كل موظفي سكرتارية الأمم المتحدة وفق ميثاقها، وهي الحياد والاستقلال وأشارت الى أنه شوه سمعة البعثة التي تنوي إدارة المفوض الأعلى للأمم المتحدة لحقوق الإنسان إرسالها الى هذا البلد وعرّض استقلالها ونزاهتها للخطر.

المصدر: RT + "نوفوستي"