النظام الليبي يبدي استعداده للإصلاح السياسي دون رحيل القذافي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66901/

‏قال موسى إبراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية مساء يوم الاثنين 4 أبريل/نيسان إن السلطات اللليبية مستعدة لتنظيم انتخابات وإصلاح النظام السياسي، مضيفا أن الشعب الليبي وحده هو الذي يقرر مسألة رحيل الزعيم معمر القذافي.

‏قال موسى إبراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية مساء يوم الاثنين 4 أبريل/نيسان إن السلطات اللليبية مستعدة لإجراء نتخابات وإصلاح النظام السياسي، مضيفا أن الشعب الليبي وحده هو الذي يقررمسألة رحيل الزعيم معمر القذافي.
وأكد ابراهيم ان طرابلس تسعى للتوصل الى "حل سياسي" مع القوى الدولية، بشرط بقاء القذافي في الحكم، معبرة عن استعداد السلطات لاجراء انتخابات واستفتاء، او اي شكل آخر من اشكال الاصلاحات في نظامها السياسي.
وقال ابراهيم: "يمكن ان نتخذ اي نظام سياسي او نجري اي تغييرات، في الدستور والانتخابات، اي شيء، لكن الزعيم لا بد ان يقودنا الى الامام، هذا ما نؤمن به".
وذكر أن القذافي قاد الثورة التي حررت البلاد وهو يعتبر رمزا للدولة بالنسبة للشعب الليبي. وقال ابراهيم: " القائد ليس له منصب رسمي ليتنحى عنه. ان له قيمة رمزية لدى الشعب الليبي. وأما كيف تحكم ليبيا فهذا أمر آخر. ما هو نوع النظام السياسي الذي يتم تنفيذه في البلاد فهذا أمر اخر. هذا سؤال يمكننا الحديث بشأنه".
واوضح قائلا: "لا احد يمكن ان يأتي الى ليبيا ويقول: لا بد ان تتخلوا عن قائدكم وتغيروا نظامكم، من انتم حتى تقولون كلاما كهذا".
كما اضاف المتحدث ان الحكومة الليبية تأسف لقرار ايطاليا دعم المعارضة الليبية المسلحة، وانه كان قرارا مستندا الى معلومات مضللة.

القذافي يحيي انصاره في طرابلس

وفي وقت سابق من يوم الاثنين عرض التليفزيون الليبي صورا تظهر الزعيم الليبي معمر القذافي وهو يحيي أنصاره في مجمع باب العزيزية في طرابلس.
ولوح القذافي قليلا لانصاره من خلال سقف المركبة التي تقله بينما حاول حراسه منع مؤيديه من الاحتشاد حوله.
في الوقت نفسه التقى نائب وزير الخارجية الليبي عبد العاطي العبيدي الموفد الخاص لنظام القذافي مساء الاثنين رئيس الوزراء المالطي لورانس غونزي بعد زيارتين قام بهما لليونان وتركيا بحثا عن مخرج للازمة الليبية.
ولم يوضح اي شيء عن محادثاته في لافاليتا كما ان المسؤولين المالطيين الذين اعلنوا عن اللقاء لم يكن بامكانهم معرفة الوجهة المقبلة للموفد الليبي.
واجرى العبيدي محادثات مساء الاحد في اثينا مع رئيس الوزراء جورج باباندريو والاثنين مع وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو في انقرة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية