"وول ستريت جورنال": الولايات المتحدة تعلق توريدات السلاح الى لبنان خوفا من وقوعه في ايدي "حزب الله"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66867/

افادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الامريكية يوم الاثنين 4 ابريل/نيسان نقلا عن مصادر في البنتاغون بان الولايات المتحدة علقت بشكل غير علني توريدات السلاح الى لبنان خوفا من وقوعه في ايدي حركة "حزب الله". وستبت السلطات الامريكية فيما يخص استئناف او عدم استئناف توريدات السلاح الى لبنان بعد تشكيل حكومة جديدة هناك.

افادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الامريكية يوم الاثنين 4 ابريل/نيسان نقلا عن مصادر في البنتاغون بان الولايات المتحدة علقت بشكل غير علني توريدات السلاح الى لبنان خوفا من وقوعه في ايدي حركة "حزب الله".
وكتبت الصحيفة تقول ان وزير الدفاع الامريكي روبرت غيتس صادق مؤخرا على تعليق توريدات السلاح، إلا انه لم يتم الاعلان عن ذلك، لان الامر يتعلق ببعض المسائل الحساسة التي تخص المفاوضات الجارية في لبنان حول تشكيلة وسياسة الحكومة اللبنانية الجديدة، علما ان حكومة سعد الحريري الموالية للغرب تم حلها في يناير/كانون الثاني الماضي.
وقالت مصادر  في البنتاغون للصحيفة ان الولايات المتحدة تقوم حاليا باعادة النظر في شكل مساعداتها  للقوات المسلحة اللبنانية خلال فترة تشكيل الحكومة في لبنان. وستبت السلطات الامريكية فيما يخص استئناف او عدم استئناف توريدات السلاح بعد قيام الحكومة الجديدة هناك.
وقال المسؤولون في وزارة الدفاع الامريكية ان الوزارة ترغب في مواصلة دعم القوات المسلحة اللبنانية بشكل من الاشكال، لان الجيش اللبناني هو القوة الحكومية الوحيدة التي قد تضمن الاستقرار في البلاد.
وافادت "وول ستريت جورنال" بان المسؤولين في السفارة اللبنانية بواشنطن لم يدلوا باي تعليقات بخصوص هذا الموضوع.
وتشير الصحيفة الى ان تكليف الملياردير نجيب ميقاتي الذي يحظى بتأييد "حزب الله"، بمهام رئيس الحكومة اللبنانية يعد دليلا على تحول "حزب الله" الى أكبر قوة عسكرية وسياسية في البلاد، مما يثير مخاوف اسرائيل والولايات المتحدة.
وحسب التقديرات الاسرائيلية التي اوردتها "وول ستريت جورنال" فان لدى "حزب الله" في الوقت الراهن ما بين 40 و60 الفا من الصواريخ، اي أكثر مما كان لديه في فترة حرب عام 2006.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية