زيدان يرفض قرار إقالته وينفي الإتهامات الموجهة إليه بالفساد

أخبار العالم العربي

زيدان يرفض قرار إقالته وينفي الإتهامات الموجهة إليه بالفساد
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/667719/

أعلن رئيس الحكومة الليبية المعزول علي زيدان مساء الخميس 13 مارس/آذار أن قرار البرلمان باقالته الثلاثاء هو "غير صحيح وغير معترف به" رافضا الاتهامات الموجهة إليه بالفساد.

أعلن رئيس الحكومة الليبية المعزول علي زيدان مساء الخميس 13 مارس/آذار أن قرار البرلمان باقالته الثلاثاء هو "غير صحيح وغير معترف به" رافضا الاتهامات الموجهة إليه بالفساد، وذلك في تصريح لمحطة التلفزيون الفرنسية "فرانس 24".

وقال زيدان إن الأمر "حصل فيه تلفيق ودوران"، مضيفا أن 113 نائبا فقط صوتوا على قرار اقالته اي اقل من الـ 120 المطلوبة لسحب الثقة منه.

وكان المؤتمر الوطني العام (البرلمان) وهو أعلى سلطة سياسية وتشريعية في ليبيا، أعلن الثلاثاء اقالة زيدان باغلبية 124 صوتا، بعد فشله في إدارة الملف الأمني ومنع ناقلة نفط مهربة من الإفلات.

واتهم رئيس الحكومة الليبية السابق كتلتين في البرلمان هما كتلة الوفاء لدماء الشهداء "المتطرفة" وكتلة العدالة والبناء المنتمية للاخوان المسلمين بالوقوف وراء إقالته خلال هذا التصويت لنزع الثقة منه، على حد تعبيره.

ودحض زيدان ما نسب إليه من إتهامات بالفساد، وقال "انا خرجت من ليبيا قبل التصويت"، وأضاف "لست بحاجة لأن أدافع عن نفسي. اتحدى اي شخص يثبت اي أثر للفساد في مسيرة حكومتي".

وحول توقيت عودة ظهوره في وسائل الإعلام قال زيدان "لم اتكلم الا اليوم لأني أريد التهدئة"، وبينما لم يحدد الدولة التي يقيم فيها حاليا اكد انه سيعود الى ليبيا ولكنه لم يحدد موعدا لذلك.

وتابع قائلا "سوف أعود الى ليبيا ولكن لن اعود إلى الحكومة في هذا الوضع ومع هذا المؤتمر الوطني العام في ليبيا الذي أصبح مهترئا واصبح سخرية العالم".

المصدر: RT + وكالة الأنباء الفرنسية

الأزمة اليمنية