سيفاستوبل تستعد لتقرير مصيرها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/667603/

على مر التاريخ وتقلباته المفاجئة أحيانا، ظلت سيفاستوبل قاعدة استراتيجية مهمة لروسيا، ما أسس لسلسلة اتفاقيات رسمية عقدت مع اوكرانيا، وحفظت لموسكو حق مرابطة أسطول البحر الأسود فيها.

على مر التاريخ وتقلباته المفاجئة أحيانا، ظلت سيفاستوبل قاعدة استراتيجية مهمة لروسيا، وهو ما أسس لسلسلة اتفاقيات رسمية عقدت مع اوكرانيا، وحفظت لموسكو حق مرابطة أسطول البحر الأسود فيها. كان هذا عام 1997، لكن المشهد تغير اليوم بعد الانقلاب المسلح الذي جرى في كييف واعلان شبه جزيرة القرم استقلالها.

منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، تمتعت سيفاستوبل بوضعِ مدينة خاصة تابعة لجمهورية روسيا، التي كانت آنذاك إحدى جمهوريات الاتحاد السوفيتي، ولكن في عام 1954، وبمبادرة من نيكيتا خروشوف، الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي السوفيتي، انتقلت سيفاستوبل مع القرم الى أوكرانيا.

باعتبار أن سيفاستوبل هي البلدية الوحيدة، باستثناء العاصمة الأوكرانية كييف، فسيجري الإستفتاء العام فيها بالتزامن مع جمهورية القرم ذاتية الحكم، وسيقام في 16 من الشهر الجاري 192 مركز اقتراع في المدينة، حيث يتوقع أن يشارك في التصويت ما لا يقل عن 80% من المواطنين.

سلطات القرم حثت المواطنين على المشاركة في التصويت، عارضة عليهم أحد خـيارين أولهما بألوان العلم الروسي والثاني مرسوم عليه الصليب المعقوف.

المزيد في تقريرنا المصور