عمرو موسى: جلوس الدول العظمى مع اللاعبين المؤثرين في المنطقة بداية لحل الأزمة السورية

أخبار العالم العربي

عمرو موسى: جلوس الدول العظمى مع اللاعبين المؤثرين في المنطقة بداية لحل الأزمة السورية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/667583/

اكد عمرو موسى، رئيس "لجنة الـ50" لتعديل الدستور المصري إنه حان الوقت لحل الأزمة في سورية، معتبرا أنه لا جدوى من المفاوضات والمؤتمرات في الوقت الذي يعيش فيه الملايين مشردين.

أكد عمرو موسى، رئيس "لجنة الـ50" لتعديل الدستور المصري، وأمين عام جامعة الدول العربية الأسبق، إنه حان الوقت لحل الأزمة في سورية، معتبرا أنه لا جدوى من المفاوضات والمؤتمرات في الوقت الذي يعيش فيه "الملايين مشردين".

وأشار موسى في بيان أصدره يوم 13 مارس/آذار إلى أن "جلوس الدول العظمى مع اللاعبين المؤثرين في المنطقة العربية بداية للحل الحقيقي، لأن الشعب السوري يعاني كل يوم، بينما هناك من يجلسون من أجل صفقات سياسية".

وأضاف موسى "3 سنوات مرت ومازال الطريق مخضبا بالدماء، ويواصل المجتمع الدولي تحركه في الجولة الثانية من محادثات جنيف والنتائج كما هي، فلا يوجد تقدم والمشكلة لاتزال قائمة"، مؤكدا أن "الحل بين أيدينا، لترتيب الأمور ووضعها في الإطار الأمثل للخروج بحل أو تسوية حقيقية، وإنهاء المناقشات التي لا جدوى منها".

وتابع موسى قائلاً "لا نريد فقط مواصلة المحادثات بشأن الأزمة في سورية، فهناك قوى عظمى ولاعبين إقليميين يواصلون محادثاتهم وحوارهم في قاعات الاجتماعات المكيفة بشأن المسألة السورية، ولكن دون جدوى حتى الآن"، مؤكدا أن هناك حاجة للحديث عن وضع العائلات المهجرة وملايين المشردين من السوريين.

وأكد موسى أن "السوريين يدفعون الثمن الباهظ لكل اجتماع، ولكل مؤتمر صحفي ولكل صفقة سياسية"، لافتًا إلى أنه "من غير المقبول الرضا بسفك الدماء وفقدان المدنيين من الأبرياء لأرواحهم، وهدم المدارس والمباني والمنازل والمستشفيات، وضياع التراث السوري العظيم والحضارة التي عاشت مئات السنين".

 

المصدر: RT

الأزمة اليمنية