السلطات التونسية تقرر السماح للمحجبات بالحصول على الهوية الشخصية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66688/

أعلنت السلطات التونسية الانتقالية مساء يوم الخميس 31 مارس/آذار عن تعديل القوانين السارية فيما يتعلق بتسليم "بطاقة التعريف الوطنية" للمواطنات التونسيات المحجبات، وذلك فى سياق "الاحترام الفعلي للحريات العامة والفردية"، حسب ما جاء في اسباب التعديل .

أعلنت السلطات التونسية الانتقالية مساء يوم الخميس 31 مارس/آذار عن تعديل القوانين السارية فيما يتعلق بتسليم "بطاقة التعريف الوطنية" للمواطنات التونسيات المحجبات، وذلك فى سياق "الاحترام الفعلي للحريات العامة والفردية"، حسب ما جاء في اسباب التعديل .
وأوضحت وزارة الداخلية التونسية أنه سيتم في الفترة المقبلة تعديل أحد فصول القانون الذي صدرعام 1993 بحيث يكفي المحجبة من اجل الحصول على بطاقة التعريف الوطنية إظهار الوجه والعينين في الصورة الملصقة ببطاقة الهوية الشخصية ، وهو ما يعنى قبول صور المحجبات.
وذكرت الوزارة أن هذا الاجراء يندرج في اطار الاصلاحات المتواصلة من أجل "تكريس مبادئ وقيم الثورة وضمان الاحترام الفعلي للحريات العامة والفردية".
وتظاهرت في الأيام الأخيرة تونسيات محجبات أمام مقر وزارة الداخلية مطالبن  بحق المرأة المحجبة في استخراج بطاقة هوية بصور تظهر فيها بغطاء الرأس "الحجاب".
وقد سمحت وزارة الداخلية الشهر الماضي بتسليم بطاقة التعريف الوطنية متضمنة صور الاشخاص الملتحين .
وكان الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي أصدر عام 1993 مرسوما بضبط "المواصفات المادية والفنية للصورة المضمنة ببطاقة التعريف الوطنية" مما يمنع اعتماد صورة المرأة المحجبة عند استخراج بطاقة التعريف الوطنية ويلزم بأن يكون شعر المرأة مكشوفا في هذه الصورة.
واعتبر الرئيس التونسي المخلوع الحجاب "زيا طائفيا ودخيلا" على الملبس التونسي ووصفه بأنه "عنوان للتطرف السياسي".
كما كانت الشرطة في عهده تلاحق المحجبات في المدارس والجامعات وترغمهن على نزعه والتوقيع على التزامات بعدم ارتدائه في الادارات العمومية.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية