قوات اوتارا تسيطر على ميناء استراتيجي لتصدير الكاكاو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66626/

سيطرت قوات رئيس ساحل العاج المعترف به دوليا الحسن واتارا على ميناء سان بيدرو الرئيسي لتصدير الكاكاو في البلاد ليل الاربعاء على الخميس 31 مارس/اذار ، مواصلة بذلك حملتها التي سيطرت خلالها على أجزاء عديدة من البلاد في محاولة لاسقاط لوران غباغبو الرئيس المنتهية ولايته الذي لازال متشبثا بالسلطة.

سيطرت قوات رئيس ساحل العاج المعترف به دوليا الحسن واتارا على ميناء سان بيدرو الرئيسي لتصدير الكاكاو في البلاد ليل الاربعاء على الخميس 31 مارس/اذار ، مواصلة بذلك حملتها التي سيطرت خلالها على أجزاء عديدة من البلاد في محاولة لاسقاط لوران غباغبو الرئيس المنتهية ولايته الذي لازال متشبثا بالسلطة.
وقال سكان ومقاتلون من الجانبين ان القوات الموالية لواتارا مسيطرة على البلدة وتقوم بدوريات فيها وان الاوضاع الان هادئة باستثناء سماع اطلاق نيران متقطع بين الحين والآخر.
واكد متحدث عسكري باسم قوات واتارا انه تمت "السيطرة بشكل كامل على ميناء سان بيدرو وان قوات غباغبو كلها رحلت".
ويشحن من ميناء سان بيدرو نحو نصف حبوب الكاكاو من اكبر دولة منتجة له في العالم.
وكانت قوات واتارا قد بدأت تقدمها نحو الشمال لتستولي على عدد من البلدات التي كانت تسيطر عليها قوات غباغبو الذي بات يسيطر فقط على ربع البلاد.
وسيطر انصار واتارا  يوم الاربعاء على العاصمة الرسمية ياموسوكرو وسط البلاد وأحرزوا تقدما كبيرا في الشرق باتجاه ابيدجان المدينة الرئيسية التي يتوقع أن تشهد اشرس المعارك.
وتأكد مقتل 472 شخصا على الاقل منذ بداية المواجهة المسلحة  وفقا لارقام الامم المتحدة ، وتزداد الازمة الانسانية سوءا مع نزوح زهاء مليون شخص من العاصمة التجارية ابيدجان وحدها.
وقاوم غباغبو ضغوطا من جانب الاتحاد الافريقي والغرب ورفض ترك الحكم منذ انتخابات الرئاسة التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي والتي أظهرت نتائجها باقرار من الامم المتحدة انه خسرها لصالح واتارا بهامش ثماني نقاط مما فجر صراعا على السلطة.
وكان الهدف من اجراء الانتخابات طي صفحة الحرب الاهلية التي دارت في ساحل العاج عامي 2002 و2003 لكنها، بدلا من ذلك، أشعلتها من جديد.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك