ماكين يحث الادارة الامريكية على دعم المعارضة السورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66595/

طالب السناتور الجمهوري جون ماكين والسناتور المستقل جو ليبرمان الادارة الامريكية بدعم المعارضة السورية ضد الرئيس السوري بشار الأسد، وشددا في بيان مشترك يوم الاربعاء 30 مارس/اذارعلى ضرورة اتخاذ إستراتيجية جديدة في سوريا باتجاه دعم التطلعات والمطالب المشروعة للشعب السوري حيال مستقبله.

طالب السناتور الجمهوري جون ماكين والسناتور المستقل جو ليبرمان الادارة الامريكية بدعم المعارضة السورية ضد الرئيس السوري بشار الأسد، وشددا في بيان مشترك يوم الاربعاء 30 مارس/اذارعلى ضرورة اتخاذ إستراتيجية جديدة في سوريا باتجاه دعم التطلعات والمطالب المشروعة للشعب السوري حيال مستقبله.

وحث البيان الإدارة الأميركية أيضا على العمل مع الأسرة الدولية كي يفهم الرئيس الأسد أنه في حال استمر على طريق القمع والعنف فسيكون لهذا الأمر عواقب خطيرة.

هذا وكان المتحدث باسم الخارجية الاميركية مارك تونر قد اعلن ان خطاب الرئيس السوري بشار الاسد  أمام مجلس الشعب، لم يكن على مستوى الاصلاحات التي يطالب بها السوريون.

وأضاف تونر أنه من الواضح ان خطاب الأسد كان "خاليا من المضمون" معتبرا انه "خيب على ما يبدو امال السوريين".

حقوقي سوري: خطاب الرئيس بشار الاسد "استفزازي"

من جهته قال الدكتور هيثم مناع المتحدث باسم اللجنة العربية لحقوق الانسان في حديث هاتفي لقناة "روسيا اليوم"، قال أن "خطاب الرئيس السوري بشار الاسد احتوى على ثلاث نقاط استفزازية لكل الاحرار في سورية".

وأشار مناع الى أن النقطة الاولى "هي أن الرئيس السوري اعتبر ان هناك معركة داخل المجتمع، وعلى كل شخص أن يصطف إما هنا أو هناك..  ومن لم يصطف مع فهو ضد.. وهذا طعن بالوحدة الوطنية".

وأضاف مناع: " النقطة الثانية هي حديث الرئيس السوري  بأن المعركة ضد الفساد قد انتهت، في حين أن معركة الفساد لدى الشعب السوري لم تبدأ بعد".

وتابع مناع: " النقطة الثالثة هي أن الرئيس السوري لم يعط  شباب سورية الذين راحوا ضحية انتفاضة الكرامة حقهم،  وربط حراكهم بالمؤامرة والعلاقة بالخارج.. وهذا شيء لا يمكن ان يقبله اهالي محافظة درعا".

المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية