أنباء غير مؤكدة عن سقوط عدد كبير من القتلى في اشتباكات بمدينة اللاذقية السورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66590/

اعلنت منظمة سورية مدافعة عن حقوق الانسان مقرها في لندن وأحد الناشطين في مدينة اللاذقية يوم الخميس 31 مارس/آذار سقوط عدد من القتلى والجرحى في هذه المدينة الساحلية في شمال غرب سوريا، مؤكدة ان "قوات امن النظام ارتكبت مجزرة في اللاذقية حيث قتل 25 مدنيا".

اكدت منظمة سورية مدافعة عن حقوق الانسان مقرها في لندن وأحد الناشطين في اللاذقية يوم الخميس 31 مارس/آذار سقوط عدد من القتلى والجرحى في هذه المدينة الساحلية في شمال غرب سوريا.
وقالت اللجنة السورية لحقوق الانسان القريبة من الاخوان المسلمين ان "قوات امن النظام ارتكبت مجزرة في اللاذقية حيث قتل 25 مدنيا".
واعتبرت المنظمة "ما يجري بمثابة عملية ابادة" ودعت المجتمع الدولي الى التحرك لوقف "حمام الدم وكل المجازر التي ترتكبها قوات الامن والميلشيات الموالية لنظام".
ولم يتسن تأكيد هذه الحصيلة او صحة الخبر لدى مصدر مستقل.

هذا وكانت عدة وسائل اعلام قد نقلت عن شهود عيان أن مئات الاشخاص تظاهروا في مدينة اللاذقية يوم 30 مارس/آذار، معربين عن عدم قبولهم بما جاء في خطاب الرئيس بشار الأسد.
وردد المتظاهرون "الحرية"، وأفادت بعض وسائل الإعلام العربية عن سماع طلقات نارية في أحد أحياء جنوب المدينة وعن وجود أعداد كبيرة من الجرحى نتيجة للاشتباكات بين المتظاهرين وعناصر الأمن.
وتفيد بعض الشهادات أن الجيش كان على مقربة من المكان ولم يتدخل.
هذا وقد نفذ حوالي 300 محتج في وقت سابق اعتصاما في مدينة اللاذقية رافعين لافتات تطالب بـ"السلام والحرية".

وفي حديث لقناة "روسيا اليوم" أعرب عضو مجلس الشعب السوري بهاء الدين حسن عن ثقته بأن "التعديلات الدستورية قادمة" وأنها ستشمل المادة الثامنة التي تعتبر حزب البعث قائدا للدولة والمجتمع وعددا من المواد الأخرى.  

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية