أكسيونوف: حكومة القرم تسيطر على كل المرافق الحيوية في الجمهورية

أخبار العالم

أكسيونوف: حكومة القرم تسيطر على كل المرافق الحيوية في الجمهوريةرئيس وزراء القرم سيرغي أكسيونوف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/664755/

قال رئيس وزراء جمهورية القرم ذاتية الحكم سيرغي أكسيونوف إن حكومة الجمهورية تعمل بشكل طبيعي، وتسيطر على المرافق الحيوية، وكل شيء على ما يرام في شبه الجزيرة.

قال رئيس وزراء جمهورية القرم ذاتية الحكم سيرغي أكسيونوف إن حكومة الجمهورية تعمل بشكل طبيعي، وتسيطر على المرافق الحيوية، وكل شيء على ما يرام في شبه الجزيرة.

وأفاد في حديث لبرنامج "أخبار السبت مع سيرغي بريليوف" على قناة "روسيا-1" اليوم السبت 8 مارس/آذار بأن الأموال الضرورية لتنظيم الاستفتاء حول وضع الجمهورية، والمقرر إجراؤه في 16 مارس/آذار، متوفرة لدى القرم.

وردا على سؤال حول إمكانية وقف تزويد شبه الجزيرة بالمياه والطاقة الكهربائية من قبل السلطة الأوكرانية الجديدة، أشار أكسيونوف إلى عدم وجود أسس لذلك، إذ لا توجد أية ديون للقرم في هذا المجال، وأضاف مع ذلك أن لدى الجمهورية خطة احتياطية في حالة قطع الكهرباء والماء. كما عبر عن ثقته بأن روسيا ستدعم القرم في هذه المسألة.

وأعلن أكسيونوف أنه سيصوت في الاستفتاء المقبل لصالح انضمام القرم إلى روسيا.

وفي تعليقه على احتجاجات كييف قال "فهمنا أن الوضع خرج من إطار الحالة العادية عندما تحولت الاحتجاجات السلمية في ميدان الاستقلال بكييف إلى اشتباكات مع رجال الأمن وبدأ رجال الشرطة المصابون يصلون إلى المستشفيات بما في ذلك في القرم".

واعتبر أن الحكومة الأوكرانية الحالية تسير على خطى السلطات السابقة، فتقرّ "100 قانون يوميا وتتخذ قرارات مخالفة للمنطق وتعيّن زعماء المنظمات المتطرفة في قيادة وزارة الداخلية".

وردا على سؤال حول شرعية الاستفتاء المقبل حول وضع القرم، قال أكسيونوف إن المجلس الأعلى للجمهورية أعلن بوضوح أن "السلطة في الجمهورية بيد البرلمان، وقد وضع سكان القرم أمامه مهمة إجراء الاستفتاء في شبه الجزيرة، ونفذ نواب المجلس الأعلى قرار السكان وصوتوا على إجراء الاستفتاء بتاريخ 16 مارس/آذار ولا يحق لأحد إلغاء هذا الاستفتاء".

المزيد من الوضع في القرم مع موفدنا

خالد شوماني: التهديدات التي أطلقها المتطرفون دفعت مواطني القرم  للتفكير بالتصويت لصالح الانضمام الى روسيا

قال خالد شوماني رئيس المنظمة الاجتماعية في شبه جزيرة القرم لقناة RT، إن الخوف هو الذي دفع مواطني القرم  للتفكير بالتصويت لصالح الانضمام الى روسيا. وأضاف أن ذلك يعود إلى التهديدات التي اطلقها المتشددون والمتطرفون في وسط وغرب أوكرانيا.

وأشار إلى التظاهرات والمسيرات التي خرجت في العديد من المدن الأوكرانية جنوب وشرق البلاد منددة بتوجهات كييف الجديدة ومساندة لروسيا. وذكر أن الإعلام الغربي يتجاهل تلك التظاهرات لأنها لا تصب في مصلحة الدول الغربية.

المصدر: RT + "إيتار - تاس"