اوباما: لا نسعى للاطاحة بنظام القذافي عسكريا ولن نكرر اخطاء العراق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66474/

صرح الرئيس الامريكي باراك اوباما بأن الولايات المتحدة لا تسعى الى الاطاحة بنظام القذافي عسكريا، مضيفا ان بلاده لا يمكن ان تسمح لنفسها بتكرار اخطاء الحرب في العراق. واكد اوباما في كلمة القاها بجامعة الدفاع القومي بواشنطن يوم 28 مارس/آذار ان عملية فرض حظر الطيران فوق ليبيا مهمة انسانية محدودة النطاق، مضيفا ان واشنطن حققت الكثير من اهدافها في اطار هذه المهمة.

صرح الرئيس الامريكي باراك اوباما بأن الولايات المتحدة لا تسعى الى الاطاحة بنظام العقيد معمر القذافي عسكريا، مضيفا ان بلاده لا يمكن ان تسمح لنفسها بتكرار اخطاء الحرب في العراق. واكد الرئيس الامريكي في كلمة القاها بجامعة الدفاع القومي في واشنطن مساء الاثنين 28 مارس/آذار ان عملية فرض حظر الطيران فوق ليبيا التى تقوم بها بلاده الى جانب دول اخرى "مهمة انسانية محدودة النطاق"، مضيفا ان واشنطن حققت الكثير من اهدافها في اطار هذه المهمة.

وشدد اوباما  على ان المهمة التى كلف بها القوات الامريكية تتمثل في "حماية الشعب الليبي من الخطر المباشر الذي يواجهه وفرض حظر الطيران فوق ليبيا... وهذا هو ما طالبتنا المعارضة الليبية بعمله". واستطرد قائلا "يمكنني ان أعلن اننا اوقفنا التقدم الفتاك لقوات القذافي.. سنحرم هذا النظام من الاسلحة وسنقطع امداداه بالاموال وسنساعد المعارضة وسنعمل مع دول اخرى لتسريع اليوم الذي يترك فيه القذافي السلطة".

وأكد اوباما من جديد على النطاق المحدود للعملية العسكرية وعلى رفضه اجراء اي عملية برية الى ليبيا، حيث قال ان "توسيع مهمتنا العسكرية لتشمل تغيير النظام سيكون خطأ"، مضيفا انه "لا يمكن ان نسمح لأنفسنا" بتكرار اخطاء الحرب في العراق بمحاولة الاطاحة عسكريا بالزعيم الليبي. وشدد على انه "اذا حاولنا الاطاحة بالقذافي بالقوة فان ائتلافنا سيتفكك"، واضاف "لقد سلكنا هذا الطريق في العراق.. ولكن تغيير النظام استوجب ثماني سنوات وكلف الاف الارواح من الامريكيين والعراقيين وحوالي الف مليار دولار. لا يمكننا ان نسمح لنفسنا بان يتكرر هذا الامر في ليبيا".

وشدد اوباما من جديد ان التدخل الامريكي في ليبيا يهدف الى "وقف اراقة الدماء"، كما تعهد بأن واشنطن "ستقوم بدعم مساعي الشعب الليبي" الذي سيكون قادرا على تقرير مصيره بنفسه"، مع انه بأن القذافي ربما يكون بمقدوره التشبث بالسلطة.
هذا ويشير مراقبون محليون الى انه بالرفم من محاولة اوباما الرد على انتقادات بأنه يفتقر الي اهداف واضحة واستراتيحيا موثوق بها للخروج من الصراع، فانه امتنع من الرد على الاسئلة الاكثر الحاحا التى تهم المواطنين الامريكيين والتى ننعلق بتكاليف البلاد على العملية العسكرية في ليبيا ونطاقها الزمني.

اوباما والزعماء الاوروبيون: نظام القذافي فقد شرعيته

هذا واجرى اوباما الاثنين مؤتمرا تلفزيونيا جمع بينه وبين كل من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والمستشارة الالمانية انجيلا ميركيل لمناقشة الاوضاع في الشرق الاوسط وخصوصا في ليبيا. وجاء في بيان وزعه البيت الابيض ان الزعماء اتفقوا على ان النظام الليبي فقد شرعيته وان للشعب الليبي حقا في تقرير مصيره بنفسه، كما تناولت المشاورات مسائل تسلم حلف الناتو قيادة العملية العسكرية في ليبيا. ورحب الزعماء بعقد المؤتمر الدولي حول ليبيا الذي ينطلق الثلاثاء في لندن.

المصدر: وكالات

خبير روسي: القذافي لن يرحل
وفي السياق ذاته قال المدير التنفيذي لمنظمة التضامن والتعاون مع شعوب آسيا وإفريقيا السيد كيم  كوشيف ان القذافي "لن يرحل.. لأنه ليس بسارق ككثير من الرؤساء في العالم، اما بالنسبة للاموال التى يحصل عليها الشعب الليبي من ايرادات النفط فلم يستغل القذافي هذه الاموال".
واعاد الخبير الروسي الى الاذهان انه تم تجميد زهاء 120 مليار دولار من اموال الشعب الليبي، مشيرا الى ان الولايات المتحدة "تستثمر بها كما شاءت".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية