وزير العدل البريطاني يتخوف من لوكربي جديدة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66317/

اعتبر وزير العدل البريطاني كينيث كلارك يوم السبت 26 مارس/آذار ان الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي قد يستخدم ما تبقى له من السلطة، لتنظيم هجوم مماثل لاعتداء لوكربي انتقاما من الهجمات التي يشنها التحالف الغربي على أهداف في ليبيا.

اعتبر وزير العدل البريطاني كينيث كلارك يوم السبت 26 مارس/آذار ان الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي قد يستخدم ما تبقى له من السلطة، لتنظيم هجوم مماثل لاعتداء لوكربي انتقاما من الهجمات التي يشنها التحالف الغربي على أهداف في ليبيا.
ودعا كلارك في مقابلة مع صحيفة "الغارديان" البريطانية الى عدم نسيان تصرفات القذافي في الماضي وخاصة حادثة لوكربي، في اشارة الى تفجير طائرة لشركة "بان ام" الامريكية فوق قرية لوكربي الاسكتلندية ومقتل 270 شخصا في 21 ديسمبر/ كانون الاول 1988.
واضاف انه "لدى البريطانيين اسبابا وجيهة لان يحتفظوا في ذاكرتهم بهذه الكارثة المرتبطة بالقذافي. من مصلحتنا ان نتجنب عودة القذافي الى الحكم، القذافي العجوز الذي يسعى الى الانتقام".
وذكر الوزير البريطاني انه على الرغم من ان القرار رقم 1973 بشأن ليبيا الذي أصدره مجلس الأمن الدول مؤخرا، لا يشير الى امكانية تصفية القذافي، لكنه واثق من ان الزعيم الليبي إذا بقي في السلطة فسيحاول الانتقام من الدول الغربية.
وفي الوقت نفسه أشار كلارك  الى ان الحكومة البريطانية ما زالت غير واثقة من اتجاه سير الحملة الليبية، مضيفا ان لا أحد يستطيع التنبؤ بالإطر الزمية للعملية العسكرية في ليبيا.
وقال "لست في وزارة الخارجية (...) لكنني ما زلت غير مقتنع تماما بان احدا ما يعرف ما سيحدث".
واضاف ان "الشعب البريطاني سيدعمنا طوال الوقت الذي يحتاجه الامر وطوال الوقت الذي يعتقدون فيه اننا نحمي المدنيين الابرياء الذين يؤمن الكثيرون منهم بقيمنا ضد الديكتاتور".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية