دمشق: دراسة انهاء العمل بقانون الطوارئ بالسرعة الكلية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66187/

اعلنت مستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان يوم الخميس 24 مارس/آذار ان القيادة القطرية لحزب البعث العربي السوري اجتمعت واتخذت مجموعة من القرارات يتمثل اهمها في دراسة انهاء العمل بقانون الطوارئ بالسرعة الكلية مع اصدار تشريعات تضمن امن الوطن والمواطن.

اعلنت مستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان يوم الخميس 24 مارس/آذار ان القيادة القطرية لحزب البعث العربي السوري اجتمعت واتخذت مجموعة من القرارات يتمثل اهمها في دراسة انهاء العمل بقانون الطوارئ بالسرعة الكلية مع اصدار تشريعات تضمن امن الوطن والمواطن.
ويتمثل القرار الاخر في "اعداد مشروع للاحزاب السياسية في سوريا وتقديمه للحوار السياسي والجماهيري، بالاضافة الى اصدار قانون جديد للاعلام يلبي تطلعات المواطنين في مزيد من الحرية والشفافية".
وأكدت شعبان ان قيادة حزب البعث قررت "تعديل المرسوم رقم 49 حول المناطق الحدودية بما يخدم مصالح المواطنين وازالة اسباب الشكوى من تطبيقه".
وقالت شعبان انه "تم اصدار قرار لتعزيز سلطة القضاء ومنع التوقيف العشوائي والبت في قضايا المواطنين باقصى سرعة ممكنة".
اما بالنسبة للمجال المعاشي والخدمي فقد "تقرر تشكيل لجنة قيادية عليا مهمتها الاتصال بالمواطنين في درعا والاصغاء اليهم لمعرفة ملابسات الاحداث ومحاسبة المتسببين والمقصرين ومعالجة جميع الاثار الناجمة عنها، بالاضافة الى زيادة رواتب العاملين في الدولة بصورة فورية وايجاد التمويل اللازم لتأمين الضمان الصحي للعاملين في الدولة وتوفير الامكانات والموارد اللازمة لزيادة فرص العمل واجراء تقويم واسع للاداء الحكومي والمحلي واتخاذ القرارات بشأنها بصورة عاجلة".
 هذا واتهمت شعبان في المؤتمر الصحفي جهات اجنبية باستهداف امن ووحدة واستقرار سوريا بسبب احتضانها للمقاومة، مشيرة الى ان اختيار محافظة درعا لاسباب جغرافية ولسهولة ايصال المال والسلاح اليها.
وقالت شعبان ان هذا لا يقلل من اهمية المطالب المرفوعة من طرف اهالي درعا، مضيفة ان هذه الاحداث جاءت لاستهداف التعايش الجميل بين مختلف الطوائف الذي تعرفه سوريا.
واكدت شعبان انه لا يوجد أي خلاف بين الحكومة والشعب في سوريا.
 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية