الكرملين لا يصدق ان نظام القذافي مستعد لمفاوضات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66085/

صرح سيرغي بريخودكو مساعد رئيس روسيا الاتحادية يوم 23 مارس/آذار لوكالة "ايتار – تاس" بان الكرملين لا يصدق ان نظام القذافي مستعد لاجراء مفاوضات بغية وقف العنف. اما موسكو فانها تحافظ على العلاقات الدبلوماسية مع طرابلس انطلاقا من دواعي قانونية وليس سياسية.

 صرح سيرغي بريخودكو مساعد رئيس روسيا الاتحادية يوم 23 مارس/آذار  لوكالة "ايتار – تاس" بان الكرملين لا يصدق ان نظام القذافي مستعد لاجراء مفاوضات بغية وقف العنف. اما موسكو فانها تحافظ على العلاقات الدبلوماسية مع طرابلس انطلاقا دواعي قانونية وليس سياسية.
وسبق لمصدر في الكرملين ان وصف القذافي بانه جثة سياسية، وذلك في تصريح ادلى به لوكالة "تاس" الروسية.
واوضح بريخودكو ان الخطر الرئيسي للوضع في ليبيا يكمن في غياب النخبة السياسية وعدم تقديم المعارضة لشريك ممكن ان تجرى معه مفاوضات، كما هو الحال في كل من مصر وتونس. وأبرز بريخودكو احتمال نمو خطر الارهاب وانشقاق البلاد الذي يمكن ان يحصل نتيجة وجود فراغ سياسي وعدم وجود امكانية السيطرة على مستودعات الاسلحة.
وبحسب قول مساعد الرئيس الروسي فان الكرملين يقيم تقييما متوازنا التطورات الاخيرة في ليبيا، مضيفا انه " لن نصفق تأييدا للعملية العسكرية. لكننا لن نقوم بجلد انفسنا ايضا، علما اننا توقعنا ما ستسفرعنه تلك العملية من العواقب عندما امتنعنا عن التصويت. ويجب الا ننسى ان اعمال القذافي الموجهة ضد شعبه هي التي  تسببت في اجرائها. لذلك لا داعي لادانة الموقف المعنوي الذي يتخذه اولئك الذين يواجهون القذافي".
واستطرد بريخودكو قائلا:" من جهة اخرى فان التحالف ليست لديه خطة متفق عليها ويمكن ان تستغرق العملية وقتا طويلا، واننا ندرك انه في حال تراوح العملية الجوية في مكانها فلا مفر من اجراء عملية برية، عاجلا او آجلا، مهما كانت التصريحات بهذا الشأن".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)