بوتين: روسيا تعول على رد إيجابي من قبل أنقرة بشأن مشروع "السيل الجنوبي"

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66028/

أعلن فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الروسي أن موسكو تعول على رد إيجابي من قبل أنقرة بشأن مد القطاع البحري لمشروع أنابيب الغاز "السيل الجنوبي" عبر منطقة تركيا الاقتصادية، وأن روسيا ستقدم للحكومة التركية المزيد من الوثائق بشأن المشروع خلال الأشهر المقبلة. على صعيد آخر أكد سيرغي شماتكو وزير الطاقة الروسي أن بلاده ستدافع عن مصالحها الاقتصادية في ليبيا.

أعلن فلاديمير بوتين رئيس الوزراء الروسي في ختام محادثاته مع  نظيره السلوفيني بوروت باخور في لوبلانا يوم 22 مارس/آذار أن موسكو تعول على رد إيجابي من قبل أنقرة بشأن مد القطاع البحري لمشروع أنابيب الغاز "السيل الجنوبي" عبر منطقة تركيا الاقتصادية ، وأن روسيا ستقدم للحكومة التركية المزيد من الوثائق بشأن المشروع خلال الأشهر المقبلة.
وأشار بوتين إلى أن الجانب التركي طرح  تساؤلاته بشأن المشروع خلال زيارة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الأخيرة لموسكو، وأن الجانبين اتفقا على إعداد المزيد من الوثائق بشأن مختلف الفحوص المتعلقة بحماية البيئة ومد الأنابيب والجوانب الاقتصادية والفنية للمشروع.
وأكد رئيس الحكومة الروسية أن موسكو تعول على تنفيذ "السيل الجنوبي" كما كان مخططا له في البداية، أي مد الأنابيب من روسيا إلى بلغاريا على قاع البحر الأسود. إلا أنه قال إن روسيا مستعدة لتغيير المشروع من خلال القيام بتسييل الغاز في شاطئ البحر الأسود ونقله إلى بلغاريا لضخ الغاز في منظومة الأنابيب هناك.

تعاون روسي سلوفيني

من جهة أخرى أشاد رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بعلاقات العمل المتبادلة مع جمهورية  سلوفينيا  ، وأشاد بالشركات السلوفينية العاملة على الأراضي الروسية .
وأكد بوتين خلال محادثاته مع نظيره السلوفيني بوروت باخور أن حجم التبادل التجاري بين البلدين في الفترة الأخيرة وصل إلى مستويات ما قبل الأزمة المالية العالمية. ومن المتوقع أن يتم خلال الزيارة توقيع مجموعة من الاتفاقيات، من بينها اتفاقية لتأسيس شركة مشتركة، ستكون مهمتها الإشراف على بناء الجزء السلوفيني من خط غاز "السيل الجنوبي" لنقل الغاز الروسي إلى اوروبا، حيث أيدت سلوفينيا المشروع في شهر نوفمبر/تشرين الأول من العام الماضي. وتعتمد سلوفينيا على أكثر من 50% من حاجاتها من الغاز على روسيا.

وزير الطاقة الروسي: سندافع عن مصالحنا الاقتصادية في ليبيا

من جهة أخرى أكد سيرغي شماتكو وزير الطاقة الروسي أن روسيا ستدافع عن مصالحها الاقتصادية في ليبيا.
وقال الوزير الروسي الذي يرافق رئيس الحكومة فلاديمير بوتين في زيارته إلى سلوفينيا إن ذلك سيكون "موقفنا الوطني"، مشيرا إلى أن موسكو ستجد " المبررات في أي تطور للأحداث لكي تتمكن شركاتنا من مواصلة عملها في هذا البلد مستقبلا".
وفي الوقت ذات أكد الوزير أن روسيا لن تحتل مكان ليبيا في مجال تصدير النفط.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم