مدفيديف: روسيا ستستمر في بذل الجهود للتسوية في الشرق الاوسط رغم تفاقم الاوضاع هناك

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/66005/

أعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف اثناء لقائه برئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس الذي عقد بموسكو يوم 22 مارس/آذار اعلن ان روسيا ستستمر في بذل الجهود الرامية الى تسوية النزاع الفلسطيني الاسرائيلي. واعلن محمود عباس بدوره ان فلسطين لا تنوي التخلي عن عملية السلام مع اسرائيل.

أعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف اثناء لقائه برئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس الذي عقد بموسكو يوم 22 مارس/آذار اعلن ان روسيا ستستمر في بذل الجهود الرامية الى  تسوية النزاع الفلسطيني الاسرائيلي رغم تفاقم الاوضاع في المنطقة.
وقال مدفيديف:" مع الاسف  تفاقمت الاوضاع في الشرق الاوسط وشمال افريقيا الى حد كبير. لكنني  احب اطلاعكم على ان روسيا لا تزال معنية  في تسوية القضية الفلسطينية. واضاف قائلا:" أعول على  اننا نستطيع تذليل هذه النزعة السلبية  بغض النظر عن المصاعب الراهنة".
واقترح مدفيديف على زميله محمود عباس  بحث المسائل الملحة للحوار الفلسطيني الاسرائيلي آخذا بعين الاعتبار الزيارة القادمة التي سيقوم بها رئيس الوزراء الاسرائيلي لموسكو. كما  شدد الرئيس الروسي على ضرورة بحث مسائل التعاون المتبادل.
 وشكر محمود عباس على الدعوة الموجهة اليه لزيارة موسكو وقال بدوره:" نحن نواجه دوما حاجة ماسة الى  تبادل الاراء مع المسؤولين الذين نثق بهم. اما  قيادة روسيا  فانها تتصدر قائمة  الدول التي نجري الحوار معها".

واعاد الزعيم الفلسطيني الى الاذهان الزيارة التاريخية الاخيرة التي قام بها الرئيس الروسي لاراضي السلطة الوطنية الفلسطينية ووصف تلك الزيارة بانها زيارة  خلفت آثرا لا يمسح في قلوب الشعب الفلسطيني.
واقترح محمود عباس  ان يبحث الزعيمان الروسي والفلسطيني بالدرجة الاولى  التطورات الاخيرة في الشرق الاوسط. وشدد على ضرورة متابعة الاحداث لمعرفة  ما ستسفر عنه من نتائج ، وفي حال تؤدي تلك الاحداث الى الديمقراطية فان هذه النتيجة يمكن وصفها بانها تطور ايجابي لا بد من الترحيب به. واضاف قائلا :"يؤثر ما يحدث  في المنطقة علينا بالفعل بشكل مباشر. لكننا لن نتخلى عن العملية السلمية على كل حال وسنستمر في بذل الجهود الرامية الى احلال السلام العادل بين الفلسطينيين والاسرائيليين".
 واكد محمود عباس ان فلسطين تعرف جيدا  ما تقوم به  روسيا من الخطوات في سبيل احلال السلام في الشرق الاوسط.
ومضى الزعيم الفلسطيني قائلا:"  هناك موضوع آخر يستحق البحث وهو بلوغ الوفاق بين الفصائل الفلسطينية. وسبق لي ان اعلنت منذ اسبوع انني سأزور قطاع غزة لأشكل حكومة تتألف من الشخصيات الوطنية البارزة واحدد موعدا  للانتخابات الرئاسية والبرلمانية. وآمل بان تقبل حركة حماس هذه المبادرة وتتيح لي فرصة زيارة قطاع غزة"
 وفي ختام اللقاء شكر محمود عباس الرئيس مدفيديف على  البيان الذي تقدمت به الخارجية الروسية تأييدا لمبادرة الوفاق الفلسطيني وقال ان مثل هذا الموقف سيؤثر بالطبع في المضي قدما نحو الوحدة الفلسطينية.

واعرب محمود عباس عن أمله  بان  يساعد اجتماع اللجنة الرباعية للتسوية الشرق اوسطية الذي يتم اعداده الآن في تقدم عملية السلام.

يذكر ان اجتماع الرباعية يتوقع منه ان  يبحث في ابريل/نيسان القادم  طرق استئناف عملية المفاوضات بين اسرائيل وفلسطين  والتي انقطعت في سبتمبر/أيلول الماضي لوجود تناقضات في المواقف من  مشكلة الاستيطان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)