مدفيديف: روسيا سمحت بتمرير القرار الأممي رقم 1973 عن وعي لحماية المدنيين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65931/

أعلن دميتري مدفيديف الرئيس الروسي أن هناك حاجة إلى إبداء دقة قصوى في تقييم الأحداث في بلدان أخرى، قائلا إنه "لا يمكن في أي حال من الأحوال استخدام عبارات مثل "الحملات الصليبية" وغيرها. إن ذلك أمر غير مقبول". وأكد مدفيديف أن موسكو سمحت بتمرير قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1973 عن وعي لأنه يهدف إلى تجنب جرائم القيادة الليبية الحالية.

أعلن دميتري مدفيديف الرئيس الروسي أن هناك حاجة إلى إبداء دقة قصوى في تقييم الأحداث في بلدان أخرى، قائلا إنه "لا يمكن في أي حال من الأحوال استخدام عبارات مثل "الحملات الصليبية" وغيرها تؤدي إلى تصادم الحضارات. إن ذلك أمر غير مقبول".
وأكد الرئيس الروسي للصحفيين يوم الاثنين 21 مارس/آذار أن موسكو سمحت بتمرير قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1973 عن وعي لأن بعض بنوده تهدف إلى تجنب جرائم القيادة الليبية الحالية.
وقال مدفيديف "لا أعتبر هذا القرار خاطئا، إنه يعكس عموما فهمنا لما يحدث"، مشيرا إلى أنه أعطى تعليمات لوزارة الخارجية الروسية بهذا الشأن.
وأكد الرئيس الروسي أن قيادة ليبيا هي التي تتحمل المسؤولية عما يحدث في هذا البلد، قائلا إن "كل ما يحدث في ليبيا يتعلق بالتصرفات الهمجية للقيادة الليبية وتلك الجرائم التي ارتكبتها بحق شعبها".
وأضاف دميتري مدفيديف انه "انطلاقا من ذلك نحن أيدنا القرار رقم 1970 ومررنا القرار رقم 1973 لمجلس الأمن الدولي، وذلك تحديدا بهدف حماية السكان المدنيين والحيلولة دون تصعيد النزاع".
وقال الرئيس مدفيديف إن روسيا مستعدة للمساعدة على تسوية الوضع في ليبيا كوسيط، لكنها لن تشارك في قوام قوات التحالف الدولي. وأشار في هذا الصدد إلى أن "مشكلة أخرى تتمثل في الطرف الذي يمكن التفاوض معه"، مؤكدا على أن القذافي هو شخصية غير مقبولة بالنسبة للعديد من الدول الغربية.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)