مقتل 16 شخصا على الأقل في مواجهات جديدة بمدينة كراتشي الباكستانية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65885/

ذكرت وسائل الإعلام الباكستانية صباح يوم الاثنين 21 مارس/آذار ان 16 شخصا على الأقل لقوا مصرعهم خلال الساعات الـ24 الماضية في سلسلة مواجهات جديدة شهدتها مدينة كراتشي عاصمة إقليم السند الجنوبي.

ذكرت وسائل الإعلام الباكستانية صباح يوم الاثنين 21 مارس/آذار ان 16 شخصا على الأقل لقوا مصرعهم خلال الساعات الـ24 الماضية في سلسلة مواجهات جديدة شهدتها مدينة كراتشي عاصمة إقليم السند الجنوبي.
وأوضحت قناة "جيو-تي-في" ان شرطيا واحدا على الأقل كان من بين الضحايا في حين تحاول قوات الشرطة والجيش استعادة السيطرة على شوارع المدينة.
ومازالت العديد من المحلات التجارية مغلقة يوم الاثنين، خشية من أعمال النهب والشغب التي شهدتها المدينة خلال الايام الماضية.
ولم يتضح سبب أحدث موجات العنف لكنها شملت نشطاء من حركة "قوامي المتحدة" وهي الحزب الاساسي بالمدينة ومنافسيهم من حزب "عوامي القومي" والذي تمثل قبائل البشتون قاعدته، وتدخل المنظمتان في الحلف الذي يقوده آصف علي زرداري رئيس باكستان، الا ان سبب العداوة بينهم يعود الى الصراع على التحكم بالمدينة.

ويعيش في كراتشي نحو 18 مليون شخص، وتعتبر قاعدة صناعية رئيسية في باكستان، حيث يوجد فيها الميناء الرئيسي والبورصة والبنك المركزي للبلاد. والمدينة هي البوابة الاساسية للامدادات العسكرية الغربية المتجهة الى دولة أفغانستان المجاورة التي لا تطل على البحر.

وتوجد في كراتشي مكاتب لمعظم الشركات الاجنبية التي تستثمر في باكستان.

وتستمد حركة "قوامي المتحدة" معظم دعمها من المنحدرين من العائلات التي تتحدث اللغة الاردوية، والتي انتقلت من الهند الى باكستان عند تقسيم شبه القارة الهندية في نهاية الحكم البريطاني للمنطقة عام 1947.

وهاجر عدة ملايين من البشتون الى كراتشي على مر السنوات ويؤيد كثيرون منهم حزب عوامي القومي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك