الإنجيل يستوقف رصاصتين وينقذ روح سائق حافلة

متفرقات

الإنجيل يستوقف رصاصتين وينقذ روح سائق حافلة
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/658599/

أطلق 3 مهاجمين رصاصتين على سائق حافلة أمريكي كادتا أن تصيبا قلبه، إلا أن كتاب "العهد الجديد- الانجيل" الذي كان يحمله الرجل في جيبه كان لهما بالمرصاد فأنقذ روحه.

أطلق 3 مهاجمين رصاصتين على سائق حافلة أمريكي كادتا أن تصيبا قلبه، إلا أن كتاب "العهد الجديد- الانجيل" الذي كان يحمله الرجل في جيبه كان لهما بالمرصاد، فحماه الكتاب المقدس من طلقتين ناريتين كانتا على وشك النفاد الى قلبه وقتله.

وقعت هذه الحادثة في ولاية أوهايو الأمريكية حيث اعتدى 3 مراهقين من الأمريكيين السود على سائق الحافلة ريكي واغونر البالغ من العمر 49 عاما، وذلك بعد خروجه منها لفحصها والتحقق مما إذا كانت بحاجة إلى بعض التصليحات.

بعد إطلاق الرصاصتين وقع اشتباك بالأيدي بين المراهقين الثلاثة وواغونر الذي حاول سحب الأسلحة من أيديهم، لكن أحدهم أطلق الرصاصة الثالثة فأصابت الرجل في ساقه، بينما وجه آخر طعنة له بالسكين فأصاب إحدى يديه.

ومع ذلك لم يستسلم سائق الحافلة فأخرج من جيبه قلما واستخدمه للدفاع عن نفسه، فأثار الذعر لدى المعتدين فلم يكن أمامهم سوى الفرار سريعا من المكان.

نقل ريكي واغونر إلى اقرب مستشفى لتلقي العلاج بعد نجاته التي وصفها الإعلام المحلي بالأعجوبة. وفي أول تعليق له على الحادثة قال سائق الحافلة إنه يشعر  وكأنه تلقى ضربة بمطرقة كبيرة على صدره.

هذا وفتحت السلطات المعنية ملف تحقيق في الاعتداء المسلح الذي لم تُكشف بعد عن دوافعه، علما أن المعتدى عليه يرجح أن مهاجميه عبارة عن إحدى العصابات الصغيرة بهدف إجراء اختبار قدرات عضو جديد فيها، وهو أشبه بإجراء تمارسه العصابات، علما أن جميع أفراد المجموعة شاركوا في الاعتداء وليس فقط العضو الجديد الذي انتسب إليها.

تعيد هذه الحادثة إلى الأذهان فيلم "Heist" الذي كتب السيناريو له  الأديب ديفيد مامت، وذلك حين قال أحد أبطال الفيلم على لسان الممثل البريطاني ديلروي ليندو إن صديقه تعرض لإطلاق رصاصة استهدفت قلبه، لكن الكتاب المقدس الذي كان يحمله في جيبه أوقفها فلم تصبه، ليضيف أنه لو كان صديقه يحمل الكتاب المقدس على وجهه .. لربما ظل على قيد الحياة ايضا.

المصدر: RT + "ريا نوفوستي"