وزير الخارجية البحريني يؤكد التزام المملكة بالحوار مع المعارضة ويعلن عن وصول المزيد من القوات الخليجية في وقت لاحق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65756/

اعلن الشيخ خالد بن أحمد ال خليفة وزير الخارجية البحريني يوم الجمعة 18 مارس/آذار عن التزام البحرين بالحوار مع المعارضة مع اعطاء الاولوية لاستعادة الامن ، مشيرا الى ان مزيدا من القوات الخليجية ستصل الى البحرين لدعم قواتها. من جهة اخرى قامت السلطات البحرينية يوم الجمعة بتدمير نصب اللؤلؤة الذي يتوسط الميدان المعروف باسمه.

اعلن الشيخ خالد بن أحمد ال خليفة وزير الخارجية البحريني يوم الجمعة 18 مارس/آذار عن التزام البحرين بالحوار مع المعارضة مع اعطاء الاولوية لاستعادة الامن ، مشيرا الى ان مزيدا من القوات الخليجية ستصل الى البحرين لدعم قواتها.
وقال الوزير ان ثلاث أو أربع دول خليجية بصدد ارسال قوات الى البحرين ، مؤكدا ان القوات السعودية وصلت لحماية المنشآت الحيوية في المملكة في اطار تنفيذ اتفاقيات الدفاع المشترك بين دول مجلس التعاون وانه لن يكون لها دور في حفظ النظام الداخلي.
وذكر ان البحرين استعادت امنها واستقرارها بعد ان شهدت خلال الايام الماضية "مخططا ارهابيا" واضحا لزعزعة الامن والاستقرار، موضحا ان هذا المخطط "له امتدادات واضحة واساليب معروفة شهدناها من قبل في اماكن اخرى في المنطقة".
وشدد وزير الخارجية البحريني على عدم التهاون مع من يقوم بأية اعمال تخريبية او عنف او تهديد حياة رجال الامن والحرس الوطني وقوة دفاع البحرين وجميع المواطنين من اجل العودة للحياة الطبيعية في البلاد واستكمال التنمية والتطوير والاصلاح في مختلف المجالات، حسب قوله.
من جهة اخرى باشرت السلطات البحرينية يوم الجمعة باعمال ازالة الانقاض من دوار اللؤلؤة وسط العاصمة المنامة وقامت بتدمير نصب اللؤلؤة الذي يتوسطه، والذي شكل رمزا للحركة الاحتجاجية المطالبة بالتغيير في المملكة.
وبررت السلطات هذه العملية بانها تاتي في اطار حرص الحكومة على تحسين الخدمات وتطوير البنية التحتية بهدف زيادة الانسيابية في هذه المنطقة الحيوية من العاصمة.
هذا وكان آلاف المواطنين البحرينيين تحدوا قرار منع التظاهر وحالة الطوارئ المعلنة في البلاد وتظاهروا يوم الجمعة بالقرب من المنامة مطالبين بالاصلاح السياسي وذلك خلال تشييع قتيل سقط برصاص قوات الامن هذا الاسبوع.
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية