روسيا قد تخسر أكثر من 6 مليارات دولار في حال إلغاء العقود العسكرية مع الجزائر وسوريا بسبب اضطرابات محتملة هناك

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65696/

قال المدير العام للمركز الروسي لتحليل تجارة السلاح العالمية إيغور كوروتشينكو إن روسيا قد تخسر أكثر من 6 مليارات دولار إذا ألغيت عقودها العسكرية مع الجزائر وسوريا في حال نشوب اضطرابات في هاتين الدولتين. وأفاد أن القيمة الإجمالية للعقود العسكرية الروسية مع الدول الأجنبية تبلغ 48 مليار دولار.

قال المدير العام للمركز الروسي لتحليل تجارة السلاح العالمية إيغور كوروتشينكو إن روسيا قد تخسر أكثر من 6 مليارات دولار إذا ألغيت عقودها العسكرية مع الجزائر وسوريا في حال نشوب اضطرابات في هاتين الدولتين.
وقال كوروتشينكو في مؤتمر صحفي بموسكو يوم 17 مارس/آذار: "إن رزمة العقود العسكرية بين روسيا وكل من الجزائر وسوريا تشكل أكثر من ثمن المبلغ الإجمالي للعقود العسكرية بين روسيا والدول الأخرى والذي يبلغ 48 مليار دولار".
وأشار الخبير الروسي إلى الأهمية الاستراتيجية لقاعدة طرطوس البحرية السورية التي تستخدمها القوات البحرية الروسية والتي تعتبر قاعدة التموين الوحيدة للأسطول الروسي في منطقة البحر الأبيض المتوسط.
وأكد الخبير الروسي أهمية إتمام تنفيذ العقد لتصدير المجمع الصاروخي الساحلي "باستيون" المجهز بصواريخ "ياخونت" المجنحة إلى سوريا، لأن هذا العقد "قد يعني خروج روسيا إلى مجالات جديدة لسوق الأسلحة العالمية".
وأشار كوروتشينكو إلى أن عدم الاستقرار في اليمن يهدد تنفيذ العقود في إطار التعاون العسكري التقني مع هذه الدولة والذي يقدر حجمه بمليار دولار.
وأضاف الخبير ان زعزعة الاستقرار في الأردن قد يهدد المشاركة الروسية في بناء مصنع الرشاشات اليدوية من طراز "هاشم" هناك، مشير إلى ان قيمة هذا العقد تقدر بملايين الدولارات.
ووصف كوروتشينكو أفاق التعاون العسكري بين روسيا ومصر، حيث تبيع روسيا مروحياتها وتشارك في تحديث مجمعات س-125 للدفاع الجوي،  وصفها بالمثمرة.
أما تغيير الحكومة في تونس فلم يؤثر على التعاون الروسي مع هذه الدولة لأن الجيش التونسي مجهز بنماذج الأسلحة الغربية الصنع.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم