اليابان.. زلزال جديد بقوة 5.8 درجة وعدد القتلى والمفقودين زهاء 14 الف شخص

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65631/

افادت هيئات الارصاد الجوية اليابانية يوم الخميس 17 مارس/آذار بوقوع زلزال جديد بقوة 5.8 درجة على مقياس ريختر قرب سواحل محافظة ايفاتي الواقعة شمال شرق طوكيو. ولم يعلن بعد عن سقوط ضحايا او وقوع اضرار، كما لم يتسبب الزلزال الذي وقعت بؤرته على عمق 20 كم تحت قاع المحيط الهادئ الى وقوع تسونامي. وقالت الشرطة ان عدد المفقودين والقتلى بلغ زهاء 14 الف شخص.

افادت هيئات الارصاد الجوية اليابانية يوم الخميس 17 مارس/آذار بوقوع زلزال جديد بقوة 5.8 درجة على مقياس ريختر قرب سواحل محافظة ايفاتي الواقعة شمال شرق طوكيو. ولم يعلن بعد عن سقوط ضحايا او وقوع اضرار، كما لم يتسبب الزلزال الذي وقعت بؤرته على عمق 20 كم تحت قاع المحيط الهادئ الى وقوع تسونامي.
وتم رصد هزات ارضية قوية في المناطق الوسطى وفي المحافظات الشمالية – الشرقية لجزيرة هونسيو، بما في ذلك في العاصمة.
هذا واعلنت الشرطة اليابانية ان اكثر من 8600 شخص في عداد المفقودين جراء الكوارث التى اجتاحت البلاد منذ اسبوعين، واكدت الشرطة مقتل 5178 شخصا واصابة 2285 آخرين بجروح، اما عدد النازحين فتجاوز وفق المعطيات الاخيرة 380 الف شخص. وادت الزلازل والتسونامي الى تدمير اكثر من 100 الف مبنى سكني.
وذكرت وكالة "ايتار - تاس" للانباء نقلا عن مصدر في وزارة الطوارئ الروسية انه لم يتسن لفرق الانقاذ الروسية العاملة في ضواحي مدينة سيونداي العثور على أحياء اثناء عمليات الانقاذ ورفع الانقاض، كما اكد المصدر انتشال عدد كبير من الجثث من تحت الانقاض.

هذا وتتواصل جهود المسؤولين اليابانيين لاحتواء كارثة محطة "فوكوشيما" الكهرذرية حيث قامت مروحيات تابعة للجيش بنقل المياه من اجل تبريد المفاعل رقم 4 وهو مصدر القلق الاساسي لدى الخبراء اليابانيين. ومن المقرر أن يتم خلال الساعات القليلة المقبلة تعبئة حوض المفاعل الرابع بالمياه عبر مضخات مائية.
وفي السياق ذاته قال سلام العبيدي مراسل قناة "روسيا اليوم" وهو متخصص في الفيزياء النووية  ان اليابانيين حاولوا القيام بهذه العملية يوم الاربعاء، لكن نسبة الاشعاعات المنبعثة من المفاعلات كانت عالية ولم تتمكن المروحيات من الاقتراب، واليوم الخميس يحاول الجيش تكرار هذه العملية، وفعلا اقتربت 4 مروحيات وقامت برش المفاعلين الثالث والرابع بالماء، لكن هذه المحاولات تبدو غير كافية، حسب قوله" لان المروحيات لا تستطيع ان تثبت فوق المفاعلات وتنزل هذه المياه.

وفي السياق ذاته اشار سلام العبيدي الى ان اليابانيين كانوا في سباق مع الزمن للسيطرة على الموقف، مضيفا ان هذا اعتقاد العديد من الخبراء في العالم. وذكر انه من خلال دراسة التقارير الواردة من هناك يمكن القول ان امام اليابانيين 24 أو 36 ساعة للسيطرة على الموقف من خلال اعادة تشغيل نظام التبريد في المفاعلات. وأوضح العبيدي ان اليابانيين يركزون على المفاعلين الثالث والرابع لأن الوقود النووي هناك اصبح عاريا وغير مغمور بالماء.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك