تعرض فريقي تصوير RT لإطلاق نار في كييف وسترة مضادة تنقذ حياة مصور

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/655811/

تعرض فريقا تصوير تابعان لقناة RT لإطلاق نار وسط كييف، حيث تستمر المواجهات العنيفة بين المحتجين والحكومة الأوكرانية.

تعرض فريقا تصوير تابعان لقناة RT لإطلاق نار وسط كييف، حيث تستمر المواجهات العنيفة بين المحتجين والحكومة الأوكرانية.

واستولى محتجون مسلحون على فندق "أوكرانيا" القريب من ميدان الاستقلال، حيث نزل فريقا القناة، وعلق الصحفيون والمصورون بداخله.

وقال مراسل RT  أليكسي ياروشيفسكي إن رصاصة حطّمت إحدى النوافذ في الفندق، ومرت على على بعد سنتيمترات من صحفيي فريق RT الذي كان يصور التطورات في الشارع وفي ميدان الاستقلال.

وتابع المراسل أن هناك قناصة على أسطح عدد كبير من المباني المحيطة بميدان الاستقلال، وهم يطلقون النار بشكل عشوائي.

وقال مراسل RT يغور بيسكونوف إن فريق التصوير المرافق له والموجود في نفس الفندق أيضا تعرض لإطلاق نار، مضيفا أن المصورين نجوا بأعجوبة.

كما أنقذت سترة مضادة للرصاص حياة مصور من وكالة "RUBTLY" التابعة لـ RT دانييل أنيسيموف، حيث استهدفه قناص وأصابت الرصاصة الهدف، إلا أن المصور لم يصب بأذى لحسن الحظ.

موفدنا: متظاهرون يحتجزون ثلاثة من مصوري قناة RT في كييف

وفي حادث منفصل، ذكر موفدنا الى كييف أن المحتجين المناهضين للحكومة الأوكرانية احتجزوا الخميس 20 فبراير/شباط لفترة وجيزة 3 من المصورين العاملين في قناة RT.

وأوضح أن المحتجين طالبوا في البداية بإجراء مفاوضات من أجل الإفراج عن المصورين، ومن ثم أطلقوا سراحهم وهم في طريقهم حاليا للانضمام الى فريق القناة.

وأشار موفدنا الى أن العمل الصحفي في وسط كييف بات صعبا للغاية، إذ يتعرض ممثلو وسائل الإعلام لمضايقات كثيرة.

يذكر أن صحفيا قتل وأصيب أكثر من 20 آخرين، 6 منهم بجروح خطيرة، منذ تصاعد أعمال العنف في وسط العاصمة الثلاثاء الماضي.

المصدر: RT

فيسبوك 12مليون