فريق تصوير "روسيا اليوم" يتعرض لاعتداء من قبل المجهولين في غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65539/

تعرض مصور قناة "روسيا اليوم" ومساعده لاعتداء من طرف مجموعة مجهولة بقطاع غزة لدى تغطيتهما اعتصاما لشباب ثورة الخامس عشر من آذار الذين طالبوا بإصلاحات سياسية وإنهاء حالة الانقسام بين الفصائل الفلسطينية. وصادر المعتدون كاميرا القناة وممتلكات المصور تحت التهديد، فيما نفت وزارة الداخلية في الحكومة المقالة علمها بالحادث.

تعرض مصور قناة "روسيا اليوم" ومساعده في 15 مارس/آذار لاعتداء من طرف مجموعة مجهولة بقطاع غزة لدى تغطيتهما اعتصاما لشباب ثورة الخامس عشر من آذار الذين طالبوا بإصلاحات سياسية وإنهاء حالة الانقسام بين الفصائل الفلسطينية.
وصادر المعتدون كاميرا القناة وممتلكات المصور تحت التهديد، فيما نفت وزارة الداخلية في الحكومة المقالة علمها بالحادث.
وشهدت عدة مدن فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة اليوم الثلاثاء تظاهرات طالب مشاركوها بإنهاء الانقسام والاحتلال. وبحسب شهود عيان، فإن المحتجين الفلسطينيين كانوا من مختلف الاتجاهات والانتماءات الحزبية والفصائلية بالإضافة إلى المستقلين، ومن منظمات اجتماعية مختلفة، وضمت عائلات فلسطينية، وليس الشباب فقط.
ونقلت وكالة "وفا" الفلسطينية أن المسيرات السلمية في قطاع غزة تعرضت لهجمات من قبل "البلطجية" الذين أطلقوا الرصاص خلال الاعتصام في ساحة الجندي المجهول وسط غزة. وأفادت الوكالة أن "الشبان قرروا الانسحاب من الساحة والاعتصام في ساحة أخرى من المدينة"، وأن المعتدين كانوا من أنصار حماس.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية