دول "الثماني" تتفق على ضرورة وقف هجمات نظام القذافي على المدنيين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/65522/

أعلن وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه أن وزراء خارجية مجموعة الدول الثماني اتفقوا على ضرورة وقف هجمات نظام القذافي على المدنيين. من جانبه قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن روسيا تنتظر من الدول العربية مقترحاتها حول تسوية الأزمة في ليبيا، بما في ذلك فرض حظر الطيران فوق أراضيها.

أعلن وزير الخارجية الفرنسي ألان جوبيه في 15 مارس/آذار أن وزراء خارجية مجموعة الدول الثماني اتفقوا على ضرورة وقف هجمات نظام القذافي على المدنيين. وقال جوبيه في مؤتمر صحفي بباريس في ختام اجتماع وزراء خارجية مجموعة الثماني: "إننا متفقون على أنه يجب على نظام القذافي وقف الهجمات على المدنيين. هذه القضية تقوم المحكمة الجنائية الدولية بمعالجتها. إننا مستعدون أن نؤيد حزمة إجراءات قد يتخذها مجلس الأمن للدفاع عن المدنيين الليبيين. كما أننا نرحب ببيان جامعة الدول العربية (حول ليبيا)، ونود أن تلعب الجامعة دورا قياديا".
وأضاف الوزير الفرنسي: "يجب أن نواصل الضغط على السيد القذافي، بما في ذلك الضغط الاقتصادي".

ولم يتضمن البيان الختامي لاجتماع وزاء الخارجية لدول الثماني أي إشارة إلى فرض الحظر الجوي على ليبيا. وأعلن الوزراء في البيان أن دولها ستقوم بتنسيق مستمر لنشاطها مع المنظمات الإقليمية مثل جامعة الدول العربية والاتحاد الإفريقي ومجلس التعاون الخليجي ومنظمة المؤتمر الإسلامي.

هذا ورأى جوبيه أن الوضع الحالي في ليبيا لا يتطلب توجيه ضربات الى المطارات العسكرية والقواعد الجوية. وقال في هذا الخصوص: "لقد كانت فرنسا تعتزم مع بريطانيا تقديم اقتراح باستخدام طيراننا الحربي لضرب المطارات والقواعد الجوية في ليبيا، إلا أن هذا الاقتراح لم يلق تأييدا. إن الحال اليوم مختلف، لأن الوضع في الميدان تغير بشكل جذري".
يذكر أن فرنسا قد كانت من الدول التي اقترحت ضرب القواعد الجوية الليبية، لكن موقفها تغير بعد أن "تمكن نظام القذافي من تغيير الوضع لصالحه". وقال جوبيه: "لماذا تمكن نظام القذافي من تغيير الوضع؟ لأنه استعمل الطيران الحربي. ولو لم تكن له إمكانية توجيه الضربات الى المنشآت العسكرية والمدنية، لم يستطع على الأرجح التقدم بمثل السرعة التي يتقدم بها الآن".
وأعرب جوبيه عن امتننانه لروسيا لدفاعها عن مصالح فرنسا في ليبيا، حيث قامت السفارة الروسية في طرابلس بهذه المهمة بتكليف من موسكو بناء على طلب باريس.

لافروف: روسيا تنتظر من الدول العربية مقترحاتها حول فرض حظر الطيران فوق ليبيا
من جانبه أفاد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بأن موسكو تنتظر من الدول العربية مقترحاتها حول تسوية الأزمة في ليبيبا، بما في ذلك فرض حظر الطيران فوق الأراضي الليبية. وقال في المؤتمر الصحفي في باريس: "إن الاقتراح (حول فرض حظر الطيران) غير جاهز من حيث الشكل، وننتظر أن تضع جامعة الدول العربية أفكارها بشكل مفصل ومحدد".
وأوضح لافروف أن الجامعة اقترحت فرض منطقة حظر الطيران فوق ليبيا، إلا انها رفضت قطعيا أي شكل من التدخل الأجنبي، لا سيما العسكري، في الشؤون الليبية. وأشار لافروف إلى أن موقف روسيا حول الموضوع "سيعتمد على الأفكار التي ستضعها الدول العربية بأنفسها".
وردا على سؤال حول ما إذا ستستعمل روسيا حق النقض خلال التصويت في مجلس الأمن حول فرض حظر الطيران فوق ليبيا قال لافروف إن المجلس لم يبدأ حتى بمناقشة هذا الموضوع، ولذلك "لا يوجد هناك موضوع للتصويت بعد".

المصدر: وكالات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية